تمثل 58% من إجمالي الرخص الصادرة خلال 2019

24 ألف رخصة للمواطنين في قطاع البيع بالتجزئة بأبوظبي

المعايير الجديدة للبقالات تضمن جودة عمليات التخزين السليمة والصحية للأغذية. تصوير: إريك أرازاس

كشفت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي أن المواطنين الإماراتيين يستحوذون على نسبة 58% من إجمالي الرخص الصادرة في قطاع البيع بالتجزئة في أبوظبي حتى نهاية عام 2019.

وأوضحت الدائرة أن عدد الرخص الصادرة لمواطنين في قطاع البيع بالتجزئة في أبوظبي حتى نهاية عام 2019، بلغ 24 ألفاً و86 رخصة، من إجمالي عدد الرخص الصادرة الذي يبلغ 41 ألفاً و504 رخص.

توزيع الرخص

ووفقاً للبيانات التي حصلت عليها «الإمارات اليوم» من الدائرة، فقد بلغ عدد رخص المواطنين في مدينة أبوظبي 14 ألفاً و947 رخصة من إجمالي 27 ألفاً و584 رخصة، بنسبة تبلغ 54.28% من إجمالي الرخص الصادرة في المدينة.

وبلغ عدد رخص المواطنين في «منطقة العين» 7375 رخصة من إجمالي 11 ألفاً و482 رخصة، بنسبة 64.3% من إجمالي الرخص الصادرة، في حين بلغ عدد إجمالي رخص المواطنين في «منطقة الظفرة» 1764 رخصة من إجمالي 2438 رخصة، بنسبة 72.4% من إجمالي عدد الرخص في المنطقة.

«تاجر أبوظبي»

وذكرت «اقتصادية أبوظبي» أن عدد رخص المواطنين الصادرة في إطار رخصة «تاجر أبوظبي» بلغ 2883 رخصة، لافتة إلى أن الرخصة تتيح لرواد الأعمال فرصة إضافة ممارسة أنشطتهم الاقتصادية عبر الموقع الإلكتروني وقنوات التواصل الاجتماعي، كما تفتح المجال للحصول على ترخيص جديد معتمد قانونياً لممارسة الأنشطة التجارية إلكترونياً، والذي يشمل استخدام علامة المتاجرة الإلكترونية والرقم التسلسلي للترخيص.

البيع بالتجزئة

وفي الوقت نفسه، كشفت الدائرة أن عدد الرخص الجديدة الصادرة في نشاط البيع بالتجزئة في الإمارة خلال عام 2019 بلغ 9989 رخصة، مقابل 5403 رخص في عام 2018، بنمو بلغت نسبته 84.8%.

وأضافت أن عدد الرخص الصادرة للإماراتيين في نشاط البيع بالتجزئة خلال عام 2019 جاوز 6689 رخصة، بنسبة 67% من إجمالي الرخص الصادرة عام 2019.

وأشارت «اقتصادية أبوظبي» إلى أن نشاط البيع بالتجزئة، خصوصاً البقالات، يعد من الأنشطة التجارية الخدمية الحيوية والمهمة في إمارة أبوظبي، التي تشهد إقبالاً كبيراً من المستهلكين على الشراء، ما يستدعي عدم إهمال دوره في السوق الغذائية بالإمارة.

ولفتت إلى أن ما شهدته مدينة أبوظبي من تغيير ملحوظ في نظام البيع بالتجزئة، أسهم بشكل فعال في زيادة وتيرة العمل التجاري الرابح، نظراً لإقبال المستهلكين عليها في شكلها الجديد، الذي يواكب المظهر الحضاري اللائق المصحوب بتحسن مستوى الخدمات التي تتمتع بتقنيات ومعدات متطورة.

معايير واشتراطات

وأكدت «اقتصادية أبوظبي» أن المعايير والاشتراطات الجديدة للبقالات التي تم تطبيقها في مدينة أبوظبي أسهمت في رفع مستوى منافستها في السوق، كما أنها مكّنت البقالات من استقطاب عدد من الزبائن الذين يقصدون المولات الكبرى، نظراً لتوافر مساحات مريحة، وزيادة القدرة التشغيلية لديها.

ولفتت إلى أن الاشتراطات والمعايير الجديدة للبقالات، التي أعلنت الدائرة عن إنجازها بالتنسيق مع هيئة أبوظبي للزراعة عام 2016 على مستوى أبوظبي والعين والظفرة، تأتي ثمرة جهود مشتركة مع عدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة، وذلك بحسب دراسات معمقة لقطاع البقالة.

وأوضحت أن هذه المعايير الجديدة تضمن إضفاء شكل متناسق لهذه البقالات يروق للمستهلك، إضافة إلى جودة عمليات التخزين السليمة والصحية للأغذية، وتفادي تكديس البضائع على الرفوف، وتوحيد زي العاملين في البقالات، ووضع علامة تجارية موحدة لكل البقالات في إمارة أبوظبي.

وأشارت إلى أن لجنة عليا من عدد من الجهات الحكومية في أبوظبي، أشرفت على تطبيق اشتراطات تنظيم «البقالات» على مستوى مناطق إمارة أبوظبي، بما يسهم في إبراز الوجه الحضاري للإمارة، وتقديم أفضل الخدمات للجمهور والمستهلكين.

تنوع أنشطة البيع بالتجزئة

أكدت «اقتصادية أبوظبي»، أن الرخص الصادرة للمواطنين الإماراتيين في نشاط البيع بالتجزئة تنوعت لتشمل عدداً واسعاً من الأنشطة يصل إلى 256 نشاطاً، في مقدمتها: رخص البقالات والسوبرماركت، وبيع الملابس الجاهزة الرجالية والنسائية والمنسوجات، وبيع الأجهزة الإلكترونية والكهربائية والهواتف المحمولة بالتجزئة، وبيع الحلويات، وبيع الوجبات الخفيفة والمثلجات، وقطع الغيار، وبيع المواد الغذائية، خصوصاً الخضراوات والفواكه الطازجة والأسماك واللحوم والدواجن، وبيع الأجهزة الإلكترونية الدقيقة، وبيع البطاقات الإلكترونية، ومحال الصرافة، ومواد التعبئة والتغليف، وبيع الطائرات من دون طيار بالتجزئة، ومعدات وأجهزة آبار النفط والغاز الطبيعي، وبيع معدات الري وأجهزة الري ولوازمها، والتحف الفنية، والأسمدة والمبيدات، والساعات والمجوهرات والعطور ومستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية، والزهور والنباتات ولوازم العناية بالأطفال، والنظارات الطبية والشمسية، وبيع أجهزة تشغيل ألعاب الفيديو، والرخام والزجاج والبلاط والأنابيب والمواسير، وبيع أجهزة الكمبيوتر الآلي، والمعدات المنزلية والأغطية وطيور الزينة، ومعدات المطابخ والمطاعم والأعلاف.

طباعة