استدعاء 467 سيارة «مرسيدس» وشاحنة «رام» لعيوب تصنيعية

    أعلنت وزارة الاقتصاد، أمس، عن بدء حملتي استدعاء تشملان 467 سيارة «مرسيدس بنز»، و«بيك أب رام 1500»، وذلك لعيوب تصنيعية.

    وأوضحت الوزارة أن الحملة الأولى تشمل 68 سيارة «مرسيدس بنز» GLE-Class «نموذج 167»، وC-Class «نموذج 205»، وE-Class «نموذج 213،238»، وS-Class «نموذج 222،217»، وAMG GT-Class «نموذج 290»، المشمولة بمجموعة مساعدة للسائق، وذلك بالتعاون مع «مشاريع قرقاش»، وشركة الإمارات للسيارات، وكيلي «مرسيدس بنز» في دولة الإمارات.

    وذكرت الوزارة في تقرير أصدرته، أن شركة «دايملر إيه جي» المصنعة لسيارات «مرسيدس بنز» أوضحت أن برنامج وحدة التحكم في الرادار قد لا يتوافق مع المواصفات.

    وأكدت «الاقتصاد» أن هذا التقرير يأتي تزامناً مع بدء «مشاريع قرقاش»، و«الإمارات للسيارات»، وإدارة حماية المستهلك في الوزارة، بإبلاغ المتعاملين ببدء حملة فحص للسيارات المعيبة التي تم استيرادها للإمارات من هذه الطرز، على أن تتم عملية التصليح مجاناً.

    كما أعلنت الوزارة عن بدء حملة استدعاء ثانية تشمل 399 شاحنة (بيك أب) «رام 1500» المصنعة في عامي 2019 و2020، بالتعاون مع «شركة المشروعات التجارية» الموزع الرسمي لشاحنات «رام 1500» في الإمارات.

    وأرجعت الاستدعاء إلى أن وحدة التحكم في أنظمة تثبيت الركاب في الشاحنات المذكورة قد تحتوي على برنامج قد يتلف ذاكرة «فلاش»، ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى إنارة مصباح التحذير الخاص بالوسادة الهوائية، وتعطيل نشرالوسائد الهوائية، ومثبتات أحزمة الأمان.

    ولفتت الوزارة إلى أن «المشروعات التجارية» ستتواصل مع المتعاملين الذين يملكون الشاحنات المذكورة، لحجز مواعيد الكشف والصيانة على مركباتهم المستهدفة، على أن يتم تصليحها مجاناً. كما طلبت الوزارة من المتعاملين الذين يمتلكون هذه الشاحنات المتضررة، التواصل مع مركز المتعاملين في الشركة.

    برنامج وحدة

    التحكم في الرادار

    بالسيارات المشمولة

    قد لا يتوافق

    مع المواصفات.

    عبير عبدالحليم ــ أبوظبي

    طباعة