«مواصفات»: نظام للرقابة على منتجات الطاقة الشمسية

النظام سيدعم استثمار الدولة في قطاع الطاقة المتجددة. أرشيفية

قال مدير إدارة شؤون المطابقة لدى هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (مواصفات)، الدكتور يوسف السعدي، إن الهيئة انتهت من وضع نظام للرقابة على منتجات الطاقة الشمسية بما يشمل المحطات والمحولات والكابلات والموصلات.

وأضاف في تصريحات صحافية خلال اليوم الثاني من مؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي، أمس، أن النظام سيسهم في تحقيق الهدف الاستراتيجي للدولة في خفض التأثيرات البيئية السلبية للمنتجات، موضحاً أن تخفيض واحد ميغاواط في الساعة سيؤدي إلى خفض 0.46 طن متري من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، كما سيعمل النظام على المساهمة في خفض كلفة استهلاك الطاقة بنسبة تقدر بـ5% ضمن كثافة الطاقة الشمسية المتولدة مقارنة بالطاقة المتولدة من مصادر الوقود الأحفوري.

ولفت إلى أنه تم رفع النظام إلى مجلس الوزراء للاعتماد، على أن يكون التطبيق إلزامياً على جميع الشركات، خلال ستة أشهر بدءاً من تاريخ الاعتماد.

وبيّن أن النظام سيدعم استثمار الدولة في قطاع الطاقة المتجددة، ويسهم في تقليل الطلب على الوقود الأحفوري.

وأشار السعدي إلى أن النظام سيعمل على رقابة وضبط المنتجات في الأسواق المحلية، بما يشجع على استخدام منتجات الطاقة المتجددة، حيث من المستهدف تسجيل ومطابقة المنتجات بنسبة 50% في العام الأول من التطبيق.

وقال إن النظام الجديد سيعمل على وجود نظام لحماية المستهلك، وضمان حقوقه عند الاستثمار في مشروعات الطاقة المتجددة، مع إمكانية الربط مع الشبكة العامة.

 

طباعة