شركات إماراتية تعتزم التوسع بنظام الـ«فرانشايز» في أسواق خليجية وعالمية - الإمارات اليوم

مسؤولون: غياب النظم التشغيلية وضعف الوعي أبرز التحديات أمام القطاع

شركات إماراتية تعتزم التوسع بنظام الـ«فرانشايز» في أسواق خليجية وعالمية

صورة

تعمل شركات إماراتية حالياً على التوسع بعلاماتها التجارية في أسواق منطقة الخليج وأوروبا، وذلك عبر استخدام حق الامتياز للعلامات التجارية الخاصة بها الـ«فرانشايز».

وأشار مسؤولون في هذه الشركات، لــ«الإمارات اليوم»، على هامش فعاليات المعرض والملتقى العالمي للفرانشايز، الذي افتتح أعماله أخيراً، بمركز دبي التجاري العالمي، إلى أن التوسع بنظام «فرانشايز» يدعم نمو شركاتهم، خصوصاً مع الثقة المكتسبة في الأسواق الخارجية بالعلامات الناشئة في أسواق دبي والإمارات.

وأكدوا أن هناك نمواً في إقبال الشركات الإماراتية على العمل بنظام «فرانشايز»، إلا أن معظم الشركات يعاني ضعف الوعي بمعايير «فرانشايز» وغياب النظم التشغيلية والهيكلية القانونية المساندة، لافتين إلى أن قيمة سوق «فرانشايز» بمنطقة الشرق الأوسط تُقدر حالياً بـ34 مليار دولار.

الشركات الإماراتية

وتفصيلاً، قال نائب الرئيس والرئيس التنفيذي في مجموعة «اندكس القابضة»، المنظمة لمعرض وملتقى «فرانشايز»، المهندس أنس المدني، إن «الدورة الحالية للمعرض شهدت نمو عدد الشركات الإماراتية المشاركة، اذ بلغ عددها 40 علامة تجارية من أصل 90 علامة مشاركة بالمعرض، وذلك مقارنة بعدد 15 علامة إماراتية فقط بدورة العام الماضي، ما يؤشر إلى مدى ارتفاع نسبة المشاركة والاهتمام لتلك الشركات بالتوسع الخارجي».

وأضاف أن «الشركات الصغيرة والمتوسطة بالدولة، لايزال عدد منها يعاني تحديات ضعف الوعي بأهمية التوسع بنظام (فرانشايز) وكيفية العمل به»، مبيناً أن التوسع في ذلك النظام يدعم نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة ويرفع من عدد العلامات التجارية الإماراتية في الأسواق العالمية، كما يدعم الاقتصاد المحلي عبر الاستفادة من رسوم الامتياز الواردة من الأسواق الخارجية نظير استخدام العلامات التجارية الإماراتية، خصوصاً أن الدولة تحولت من مركز لاستقطاب العلامات التجارية و«فرانشايز» العالمية إلى مركز مصدر لتلك العلامات حالياً إلى أسواق العالم.

الوجبات الغذائية

من جانبه، أوضح الرئيس المؤسس لشركة «اندر 500» الإماراتية، محمود باتروي، أن «شركته توسعت في أسواق الدولة، بمشروع يعمل بنظام المطاعم والوجبات الغذائية التي تعتمد مفهوم الوجبات الصحية، والتي تكون كل وجباتها تحت (مؤشر 500 سعر حراري)، وذلك عبر الاستعانة بوصفات طهي وطهاة من دول مختلفة، مع تشكيل سعرات حرارية وفقاً لطلب المستهلك، وهو ما أدى إلى انتشار الطلب على الفكرة محلياً». وأضاف: «بدأنا في العمل على التوسع خليجياً عبر توقيع عقود أخيراً لافتتاح 20 فرعاً في السعودية بنظام حق الامتياز للعلامة التجارية، فيما نعمل على التوسع في أسواق بريطانيا وعدد من الأسواق الخليجية والعربية خلال الفترة المقبلة، عبر مباحثات مختلفة تستهدف الوصول بعدد الفروع إلى 60 فرعاً على مستوى الأسواق العالمية».

وأشار باتروي، إلى أن الشركات الإماراتية الصغيرة والمتوسطة يمكنها الاستفادة من نظام «فرانشايز» لتنمية أعمالها بشكل كبير، خصوصاً مع وجود ثقة في الأسواق الأجنبية بالعلامات الناشئة في أسواق دبي والإمارات بشكل عام، إلا أن معظم الشركات الصغيرة في الإمارات مازالت تعاني تحديات ضعف الوعي بمعايير «فرانشايز».

الأسواق الخليجية

من جهتها، أكدت مديرة التسويق في شركة «جي بي براندز مانجيمنت»، ليدا صالحة، أن «(الشركة) التي تأسست أعمالها وفروعها في الإمارات في قطاع الأغذية، تعمل حالياً على التوسع في عدد من الأسواق الخليجية والأوروبية، إضافة إلى مباحثات للتوسع في أسواق الهند وتركيا وجنوب إفريقيا».

وأشار المدير العام في شركة «غلوبال كورب غروب»، خالد الشنقيطي، إلى أن «(الشركة) توسعت محلياً بعلامتي (جست فريش)، و(جست برجر)، وتعمل حالياً عبر مباحثات للتوسع بعلاماتها في أسواق خليجية وعربية خلال الفترة المقبلة». وأضاف مدير العمليات في شركة «800 بيزا»، عويس علام، أن «(شركته) توسعت في الأسواق المحلية فيما تعمل على التوسع خلال الفترة المقبلة في أسواق خليجية وعربية، عبر مباحثات مع شركات عدة لاستخدام العلامات التجارية الخاصة بالشركة».

بدوره، أوضح رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة «فرانكورب الشرق الأوسط»، المختصة بإدارة أنظمة «فرانشايز»، عماد شرف الدين، أن «هناك نمواً في اقبال الشركات الإماراتية الصغيرة والمتوسطة، على العمل بنظام (فرانشايز) بنسبة تصل إلى 30% خلال العام الجاري، مقارنة بالعام الماضي، وذلك وفقاً لرصد الشركة للأسواق المحلية».

وأضاف أن الشركات الصغيرة والمتوسطة الإماراتية، على الرغم من الفرص العديدة لها في التوسع بنظام «فرانشايز»، إلا أن عدداً منها يواجه تحديات ضعف الوعي بنظام «فرانشايز» وكيفية العمل به وغياب النظم التشغيلية والقانونية المؤهلة لذلك، لافتاً إلى أن قيمة سوق «فرانشايز» بمنطقة الشرق الأوسط خلال العام الجاري تبلغ 34 مليار دولار وفقاً لدراسات سوقية أخيرة رصدتها الشركة.

طباعة