7.7 مليارات درهم صافي أرباح «الإمارات دبي الوطني» في 9 أشهر - الإمارات اليوم

نتيجة ارتفاع صافي دخل الفائدة وانخفاض المخصصات

7.7 مليارات درهم صافي أرباح «الإمارات دبي الوطني» في 9 أشهر

صورة

أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، أمس، نتائجه المالية للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر من العام الجاري، محققاً صافي أرباح بلغ 7.7 مليارات درهم، بزيادة نسبتها 24% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، نتيجة لارتفاع صافي دخل الفائدة وانخفاض المخصصات، مشيراً إلى أن صافي دخل الفائدة تحسن بنسبة 19%، ليصل إلى 9.5 مليارات درهم، نتيجة نمو القروض والتحسن المستمر في الهوامش.

وأوضح البنك، في بيان، أن إجمالي الدخل في الأشهر التسعة من عام 2018، وصل إلى 12.9 مليار درهم، مرتفعاً بنسبة 13% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2017.

ووصلت التكاليف إلى 4.1 مليارات درهم، بارتفاع نسبته 17% على الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأضاف أنه خلال الفترة المذكورة، تحسن معدل القروض منخفضة القيمة ليصبح 5.8%، فيما بلغت رسوم مخصصات انخفاض القيمة 1.108 مليار درهم، وهي متحسنة بنسبة 35%، مقارنة بالفترة المقابلة من عام 2017.

وارتفعت القروض والودائع بنسبة 7% و4% على التوالي منذ بداية عام 2018، كما تحسنت نسبة تغطية السيولة لتصل إلى 196.5%، فيما بقيت نسبة القروض إلى الودائع ضمن النطاق المستهدف من الإدارة عند نسبة 95.2%، وهو ما يعكس مستوى السيولة السليم في المجموعة.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، هشام عبدالله القاسم: «إننا نشعر بسعادة بالغة بأن يتمكن بنك الإمارات دبي الوطني من تحقيق صافي أرباح قوي في الأشهر التسعة الأولى من عام 2018».

وأعرب القاسم عن سروره بأن يتم اختيار بنك الإمارات دبي الوطني للفوز بجائزة أفضل بنك رقمي للأفراد في الدولة، وكذلك فوز «Liv»، المنصة الرقمية المبتكرة التي تواكب متطلبات أسلوب الحياة من بنك الإمارات دبي الوطني، بجائزة البنك الرقمي الأكثر ابتكاراً في الدولة من قبل مجلة «جلوبال فاينانس».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، شاين نيلسون، إن «البنك تمكن من تحقيق أداء قوي للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر من العام الجاري، انعكس من خلال تحقيق صافي ربح بلغ 7.7 مليارات درهم، مدعوماً بارتفاع صافي دخل الفائدة، وذلك على خلفية نمو القروض وتحسن الهوامش».

وأضاف أن «الميزانية العمومية للمجموعة حافظت على مكانتها الراسخة، بعد أن حظيت بدعم أكبر لمتانة رأس المال، نتيجة الأرباح المحتجزة التي ترافقت مع تحسن معدل القروض المتعثرة والمستوى السليم للسيولة».

657 مليون درهم أرباح «الإمارات الإسلامي»

سجل «الإمارات الإسلامي» صافي أرباح بلغ 657 مليون درهم، للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر من العام الجاري، بزيادة نسبتها 32%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وبلغ إجمالي الدخل في «الإمارات الإسلامي» (بعد استبعاد حصة العملاء من الأرباح وتوزيع الأرباح على حاملي الصكوك) 1.840 مليار درهم للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر من العام الجاري، مرتفعاً بنسبة 2% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2017.

ويعود السبب في هذه الزيادة إلى انتعاش أنشطة الإقراض، وتحسن تكلفة التمويل، نتيجة تحسن مزيج الودائع، وارتفاع دخل الرسوم الأساسية نتيجة زيادة حجم معاملات الصرف الأجنبي وأعمال بطاقات الائتمان.

• 12.9 مليار درهم إجمالي دخل البنك خلال 9 أشهر في 2018.

طباعة