«سياسي سان هونور» تفتتح مكاتبها في «الخليج التجاري» - الإمارات اليوم

«سياسي سان هونور» تفتتح مكاتبها في «الخليج التجاري»

افتتحت شركة «سياسي سان هونور»، المتخصصة في خدمات وساطة واستشارات التأمين، المعروفة محلياً باسم «ألفا لويدز وإم - إس - اتش»، مكاتبها في دبي، أول من أمس، في منطقة الخليج التجاري.

ودعمت المجموعة مكانتها في سوق الإمارات، حيث بدأت نشاطها عام 2006 مع «إم - إس - إتش إنترناشونال» التابعة لها، معززة مركزها باستحواذها على حصة أغلبية في «ألفا لويدز» العام الماضي.

وذكرت المجموعة، في بيان، أنها «تتطلع لتكون أهم وسيط تأمين بين فرنسا والإمارات، حيث توفر التغطية التأمينية ضد المخاطر للمتعاملين الإماراتيين في أوروبا، إضافة إلى متابعة المتعاملين الفرنسيين في المنطقة».

وقال المدير التنفيذي لمجموعة «سياسي سان هونور»، ستانيسلاس شابرون، إن «دبي ستصبح مركزاً رئيساً لاستراتيجيتنا الدولية قريباً، بين باريس وسنغافورة».

وأضاف شابرون: «وظفنا، أخيراً، خبراء موهوبين لتلبية متطلبات متعاملينا بشكل أفضل في الإمارات»، مشيراً إلى أن «إجمالي عدد العاملين لدى الشركة يصل إلى 2500 موظف، في مكاتبها المنتشرة حول العالم، وإيرادات بقيمة 400 مليون دولار».

بدوره، قال رئيس مجلس إدارة «ألفا لويدز»، خلدون خرطبيل إن «قطاع التأمين في السوق المحلية قطاع تنافسي، وسنسعى من خلال هذه الشركة إلى توفير خدمات وحلول حصرية لشركات التأمين مثل المخاطر والاستشارات».

طباعة