قيمة تعويض فقدان حقائب السفر

كشفت شركة «سيتا» المتخصصة في حلول وتقنيات الطيران، عن أن هناك 30 مليون حقيبة تفقد في مطارات العالم كل عام، ما يكلف شركات الطيران نحو ثلاثة مليارات دولار سنوياً، بمعدل 100 دولار عن كل حقيبة.

وأفادت بأنه على الرغم من أن الإحصاءات ترجح بشدة وصول الأمتعة مع وصولك إلى وجهتك النهائية، فإنه يتم في بعض الأحيان نقلها إلى مكان مختلف، أو نزع بطاقة تمييز الأمتعة على سبيل الخطأ.

وبحسب «اتفاقية وارسو» التي وقعت عليها معظم الدول، فإن مسؤولية شركات الطيران عن الأمتعة المتأخرة أو التالفة أو المفقودة، تصل إلى نحو 25 دولاراً لكل كيلوغرام، لكل مسافر للأمتعة المسجلة، في ما تدفع بعض شركات الطيران تعويضاً يعادل 50 دولاراً عن كل يوم تأخير، لمدة ثلاثة أيام. وتعتبر بعض الشركات الحقائب مفقودة وتلجأ إلى إجراءات التعويض ما لم تظهر الحقيبة بعد 21 يوماً من تاريخ السفر.

وتنصح شركات الطيران بالحرص على وضع الاسم والعنوان ورقم الهاتف على كل حقيبة من الداخل والخارج، فضلاً عن نسخة من المسار الخاص بك، لكي تتمكن الشركة من تحديد موقعك بسرعة، وفي حالة السفر بمقتنيات تتجاوز قيمتها مبلغ التعويض القياسي عن الأمتعة، فإنه يمكن شراء مبلغ تأميني إضافي ضد الضرر، ولذلك تنصح الناقلات الجوية بإصدار وثيقة تأمين تغطي قيمة الحقائب ومحتوياتها، لاسيما إذا كانت تحتوي مقتنيات مهمة أو ثمينة القيمة.

ولا تتحمل الشركات تعويضات عن فقد أو تأخر وصول مقتنيات معينة مثل التحف، والمستندات، والأجهزة الكهربائية، والأفلام، والمجوهرات، والمفاتيح، والمخطوطات، والأدوية، والأموال، والأغراض الثمينة بشكل عام، مثل أجهزة الكمبيوتر، والأجهزة الإلكترونية الشخصية، والكاميرات، والمستندات المهمة، مثل مستندات الأعمال، وجوازات السفر، والشهادات، ووثائق التعريف، والعقود.