«الشارقة الإسلامي» و«كوربليس» يؤسّسان شركة للتأجير التمويلي

«المصرف» سيقدم حلولاً تمويلية تتسم بالمرونة. الإمارات اليوم

وقع مصرف الشارقة الإسلامي مذكرة تفاهم مع شركة «كوربليس» للتأجير التمويلي في مصر، لتأسيس شركة «كوربليس الإمارات»، التي ستعمل في مجال التأجير التمويلي بجميع أنواعه، وستتخذ من الإمارات مقراً رئيساً لأعمالها في منطقة الخليج.

وأفاد بيان صدر من المصرف أمس، بأنه «وبموجب المذكرة الموقعة، سيتم إنشاء شركة (كوربليس الإمارات)، وفق آلية تعاون مشتركة بين الجانبين، ووفق خطة عمل للمرحلة الأولى، تقضي عمل دراسة سوق متكاملة، مع استكمال رسم هيكلية الشراكة، وتحديد رأس المال، وسواهما من الأمور المرتبطة بعملية التأسيس، تمهيداً لبدء عمل الشركة خلال الربع الثاني من 2011».

وستقدم الشركة الجديدة خدماتها إلى قطاع الأعمال والاستثمار، بما يتوافق مع تعاليم الشريعة الإسلامية، من خلال طرح منتجات وحلول تمويلية جديدة في أسواق المنطقة، ومنها التأجير التشغيلي، والتأجير التمويلي المتوسط، أو الطويل الأجل، للأصول التي يتطلبها قطاع الأعمال، للإسهام في مشروعات التنمية في الدولة.

وقال الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي، محمد عبدالله، إن «المصرف يتطلع إلى تقديم منتجات وخدمات وحلول تمويلية جديدة، من خلال الشركة الجديدة على مستوى الدولة ومنطقة الخليج، في إطار جديد ومختلف، ما يسهم في دعم قطاع الأعمال الذي يلعب دوراً أساسياً في عملية التنمية الاقتصادية».

وأضاف أن «المصرف سيحرص على أن تتسم منتجات الشركة بالمرونة والسرعة في اتخاذ القرار، وتوفير حلول تمويلية لأنواع الأصول كافة التي تتطلبها الشركات، من خطوط إنتاج، وسيارات، ومعدات، وعقارات».

من جانبه، توقع العضو المنتدب لشركة «كوربليس» للتأجير التمويلي ـ مصر، طارق عزمي، مستقبلاً مشرقاً لـ«كوربليس الإمارات»، نظراً للنمو المرتقب للاقتصاد، وفرص الاستثمار التي تتيحها الدولة لمواكبة خطة التنمية، لافتاً إلى أن الشركة مقبلة على مرحلة توسعية مدروسة بعناية، ولديها الخبرات اللازمة لتأسيس شركة ناجحة بكل المقاييس.

يشار إلى أن شركة «كوربليس» للتأجير التمويلي ـ مصر، تمارس عملها منذ عام ،2003 وتتخذ من مصر مقراً لها، ونجحت الشركة خلال الفترة الماضية في أن تصبح واحدة من أكبر ثلاث شركات تعمل في مجال التأجير التمويلي قياساً بحجم الأعمال.

ويملك البنك التجاري الدولي 40٪ من أسهم «كوربليس»، في حين يملك كل من بنك «دي.إيه.جيه» الألماني، التابع لبنك التعمير الألماني 22٪، وبنك اتحاد المصارف العربية والدولية نسبة 17٪.

طباعة