العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    النفط يرتفع بفضل بيانات صينية وانتعاش الطلب

    العقود الآجلة لخام «برنت» ارتفعت إلى 67.24 دولاراً للبرميل. أرشيفية

    واصلت أسعار النفط مكاسبها، أمس، ومضت على مسار تحقيق ربح أسبوعي بنحو 7% مع تحسن آفاق الطلب على الخام وتعافٍ اقتصادي قوي في الصين والولايات المتحدة، ما بدد أثر المخاوف بشأن زيادة الإصابات بـ«كوفيد-19».

    وارتفعت العقود الآجلة لخام «برنت» 30 سنتاً أو ما يعادل 0.5% إلى 67.24 دولاراً للبرميل، عقب زيادتها 36 سنتاً أول من أمس.

    وصعدت العقود الآجلة لخام «غرب تكساس» الوسيط الأميركي 28 سنتاً أو ما يعادل 0.4% إلى 63.74 دولاراً للبرميل، بعد أن ارتفعت 31 سنتاً أول من أمس.

    وقالت وحدة تابعة لمجموعة النفط والغاز الكبرى شركة البترول الوطنية الصينية، إنه من المتوقع نمو صافي واردات الصين من النفط الخام في 2021 بواقع 3.4% في العام الجاري مقارنة بـ2020 إلى نحو 11.2 مليون برميل يومياً.

    وأعلنت الصين عن قفزة قياسية بواقع 18.3% في النمو الاقتصادي في الربع الأول، من تراجع ناجم عن فيروس كورونا في وقت سابق من العام الماضي، بيد أن وتيرة النمو من المتوقع أن تسجل اعتدالاً في وقت لاحق من العام.

    وقال كبير خبراء الاقتصاد لدى «وستباك»، جاستن سميرك، إن «التعافي القوي للاقتصادات في أنحاء العالم وقيود الإمدادات التي تفرضها (أوبك) وحلفاؤها، المجموعة المسماة (أوبك بلس)، وكذلك رد الفعل الحذر لمنتجي النفط الأميركي على ارتفاع الأسعار؛ تدعم السوق». وأضاف: «مازلنا نعتقد أن ثمة احتمالاً واضحاً بأن ترتفع الأسعار إلى 70 دولاراً للبرميل قبل أن نرى تراجعاً أكثر أهمية».

    وأشار إلى أنه كلما استمرت الأسعار مرتفعة لوقت أطول، عاد المزيد من الإمدادات إلى السوق على الأرجح، وأن مخاطر ارتفاع حالات «كوفيد-19» في أماكن مثل الهند وأوروبا قد تقود الأسعار في نهاية المطاف للنزول.

    وفي الوقت الحالي تلقت السوق الدعم من قفزة قوية لمبيعات التجزئة الأميركية، وانخفاض في طلبات إعانة البطالة.

    طباعة