يظل تحت ضغط بسبب زيادة المعروض

النفط يرتفع بعد هبوطه إلى أدنى مستوياته في 5 أشهر

«برنت» و«الخام الأميركي» بلغا أدنى مستوياتهما منذ منتصف يناير الماضي. أرشيفية - رويترز

ارتفعت أسعار النفط، أمس، بعد هبوطها إلى أدنى مستوياتها في نحو خمسة أشهر في الجلسة السابقة، لكن المعنويات تظل ضعيفة مع استمرار تعرض الأسواق لضغوط جراء ارتفاع الإمدادات الأميركية، وتعثر الاقتصاد العالمي.

وبلغ خام القياس العالمي «برنت» في العقود الآجلة تسليم شهر أقرب استحقاق 60.79 دولاراً للبرميل، بزيادة 16 سنتاً أو 0.3% على سعر إغلاق الجلسة السابقة، فيما بلغ خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 51.84 دولاراً للبرميل، مرتفعاً 16 سنتاً أو 0.3% عن سعر التسوية السابقة. وكان «برنت» و«الخام الأميركي» بلغا أدنى مستوياتهما منذ منتصف يناير الماضي، أول من أمس، عند 59.45 و50.6 دولاراً للبرميل على الترتيب، وسط ارتفاع مخزونات الخام وإنتاج قياسي في الولايات المتحدة، وبدء تضرر الطلب على الطاقة من التباطؤ الاقتصادي العالمي.

وارتفع إنتاج الخام الأميركي إلى مستوى قياسي بلغ 12.4 مليون برميل يومياً في الأسبوع المنتهي في 31 مايو 2019، بحسب ما قالته إدارة معلومات الطاقة أول من أمس، ليزيد 1.63 مليون برميل يومياً منذ مايو 2018.

وفي ظل ارتفاع الإنتاج، قفزت مخزونات الخام التجارية الأميركية 6.8 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي في 31 مايو الماضي، لتصل إلى 483.26 مليون برميل مسجلة أعلى مستوياتها منذ يوليو 2017. ومع وفرة الإمدادات رغم تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، يتوقف الكثير على الطلب. وكان «بنك أوف أميركا ميريل لينش»، أفاد الأسبوع الماضي، بأن نمو الطلب العالمي على النفط يسجل أضعف معدلاته منذ 2012 دون مليون برميل يومياً، وأن ذلك يؤدي إلى الهبوط الذي شهدته أسعار النفط في الآونة الأخيرة.

 

طباعة