«جينيمي» يهاجم الهواتف العاملة بـ«أندرويد» في الصين

«جينيمي» انتشر في الآلاف من الهواتف الذكية في الصين. غيتي

قال باحثون في أمن الأجهزة الإلكترونية إن فيروساً قوياً استهدف هواتف ذكية في الصين تعمل بنظام تشغيل «أندرويد»، الذي تنتجه شركة «غوغل» الأميركية، وإنه قد يمثل أعقد فيروس يستهدف الهواتف منذ ظهورها وحتى اليوم.

وتقدر شركة «لوك أوت موبايل سيكيوريتي» عدد الهواتف التي أصيبت بالفيروس الذي يسمى «جينيمي» بأنها تراوح بين عشرات الآلاف إلى مئات الآلاف. وذكر باحثون أن الفيروس لم يشع حالة من الفوضى بعد، وأنهم غير متأكدين من الهدف الذي يريد من أطلقه تحقيقه.

وقال مدير التكنولوجيا في «لوك أوت»، كيفين ماهافي: «لم يتضح لنا غرضه، قد يكون أي شيء، من شبكة إعلانات خبيثة إلى محاولة لصنع (بوتنت)».

ويعد (بوتنت) جيشاً من أجهزة الكمبيوتر الخاضعة لسيطرة آخرين يستهدفون من ورائها شن هجمات لغلق مواقع إلكترونية أو التحكم في خوادم رسائل إلكترونية غير مرغوب فيها.

ومع ذلك، فإن ظهور الفيروس يشير إلى المخاوف من أن قراصنة الإنترنت يحولون تركيزهم من مهاجمة أجهزة الكمبيوتر إلى استهداف أجهزة الهواتف المحمولة، في ظل ارتفاع مبيعات الهواتف الذكية، واعتماد المستخدمين بشكل متزايد على وضع بيانات مهمة على أجهزتهم المحمولة.

طباعة