الأمم المتحدة تدين الهجوم الإرهابي في مقديشيو

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، عن حزنه العميق إزاء الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس الأول في العاصمة الصومالية مقديشو، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

وتقدم الأمين العام، في بيان نسب للمتحدث الرسمي باسمه ستيفان دوجاريك، بأحر التعازي لأسر الضحايا، بما فيهم ضحايا من موظفي الأمم المتحدة، وكذلك لحكومة ولشعب الصومال، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

كما أدان الأمين العام بشدة هذه الهجمات الشنيعة، وكرر تأكيد تضامن الأمم المتحدة مع الصومال ضد التطرف العنيف.

واختتم البيان بالتعهد بمواصلة دعم الأمم المتحدة لصومال ينعم بالسلام والازدهار.

 

 

 

طباعة