روسيا: 16 ألف متطوع من الشرق الأوسط طلبوا المشاركة في القتال معنا !

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن 16 ألف متطوع من الشرق الأوسط طلبوا من الحكومة الروسية السماح لهم بالوصول إلى منطقة دونباس بغية المشاركة في القتال ضد قوات الحكومة الأوكرانية.

وخاطب شويغو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال اجتماع للأعضاء الدائمين لمجلس الأمن الروسي اليوم الجمعة، بالقول: "نتلقى أعدادا هائلة من الطلبات من المتطوعين من دول مختلفة يرغبون في التوجه إلى جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين بغية المشاركة في ما يعتبرونه حركة تحرير، ومعظمهم من دول الشرق الأوسط حيث تجاوز عدد الطلبات عتبة الـ16 ألفا".

وتابع حسب موقع "روسيا اليوم" "في هذه المسألة نعتبر من الصحيح الرد إيجابا على هذه الطلبات، خاصة وأنها تأتي ليس لاعتبارات مالية بل بسبب الرغبة الحقيقية من قبل هؤلاء الناس، ونعرف الكثيرين منهم فقد سبق أن ساعدونا في الحرب ضد  داعش في أصعب فترة، خلال السنوات العشر الماضية".

ووافق بوتين على فكرة مساعدة هؤلاء المتطوعين في الذهاب إلى جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، قائلا أن "الممولين الغربيين للنظام الأوكراني لا يخفون عملهم على جمع مرتزقة من مختلف أرجاء العالم ونقلهم إلى أوكرانيا"، محملا إياهم المسؤولية عن "التجاهل التام لكافة أعراف القانون الدولي".

وأضاف الرئيس الروسي "لذلك عندما ترون أن هناك أشخاصا يرغبون في التوجه إلى دونباس لمساعدة سكانها، وذلك ليس من أجل المال، فيجب الرد إيجابا ومساعدتهم في الذهاب إلى منطقة القتال".

طباعة