الاتحاد الأوروبي يوافق على إعطاء جرعة ثالثة من لقاحات شركتي فايزر وموديرنا

أوصى الخبراء الطبيون الأوروبيون بإعطاء جرعة معززة من لقاح بيونتيك/فايز أو موديرنا ضد مرض كوفيد -19 للأشخاص ذوي المناعة الضعيفة، أعلنت ذلك وكالة الأدوية الأوروبية.

وجاء الاعلان بعد قيام لجنة الأدوية البشرية بالوكالة بتقييم عدة دراسات.

وأظهرت الدراسات أن جرعة ثالثة من هذه اللقاحات عززت انتاج الأجسام المضادة لفيروس كورونا.

وأوضحت وكالة الأدوية الأوروبية أن الجرعة المعززة يجب إعطاؤها بعد 28 يوما على الأقل من تلقي الجرعة الثانية للقاح.

وأضافت الوكالة أنه يمكن إعطاء جرعة معززة لأولئك الذين تبلغ أعمارهم 18 عاما فأكثر والذين لا يعانون من ضعف الجهاز المناعي بعد ستة شهور على الأقل من الجرعة الثانية.

وقالت وكالة الأدوية الأوروبية إنه لم يعرف بعد حدوث التهاب بالقلب أو أثار جانبية نادرة للغاية عقب إعطاء جرعات معززة، مضيفة أنه يجري الآن رصد ذلك بشكل وثيق.

وتابعت الوكالة أنه مثلما تفعل مع كافة الأدوية، فإنها تواصل مراقبة سلامة وفعالية اللقاحات.

كما أشارت إلى أن إعطاء جرعات إضافية من اللقاحات أمر متروك لكل دولة على حدة عضو بالاتحاد الأوروبي.

وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن إدارة الغذاء والدواء الأميركية ربما تجيز قريبا إعطاء جرعة ثالثة من لقاح موديرنا، وهو ما يمهد الساحة أمام توسيع حملة الجرعات المعززة في الولايات المتحدة، بعد أن رخصت في وقت سابق إعطاء جرعة إضافية من لقاح فايز/بيونتيك.

وأضافت بلومبرغ أن القلق من تدهور الحماية من كوفيد دفع إسرائيل - وهي واحدة من أوائل الدول التي بدأت في تطعيم سكانها ضد كورونا - إلى إعطاء جرعة معززة قبل شهور.

غير أن بعض الخبراء شككوا في الحاجة إلى التوسع في استخدام الجرعات المعززة، بينما طالبت منظمة الصحة العالمية بتعليقها هذا العام لحين توفير الحماية للمزيد من الأشخاص من خارج الدول الغنية.

طباعة