لهذه الأسباب.. السعودية تؤجل الجرعة الثانية من لقاح «كورونا»

أعلنت وزارة الصحة السعودية عن التوسع في إعطاء الجرعة الأولى لمن لم يحصلوا على اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد-19) وإرجاء جميع مواعيد الجرعة الثانية وإعادة جدولتها لاحقا حتى يتم تغطية شريحة كبيرة من المجتمع بالجرعة الأولى.

وأوضحت الوزارة أن جميع المواعيد القائمة للجرعة الثانية أرجئت ابتداءا من يوم الأحد 29-8-1442 الموافق 11 أبريل 2021 وسيتم الإعلان لاحقا عن استئناف إعطاء الجرعة الثانية.

ونوهت وزارة الصحة إلى أن الإعلان جاء بسبب شح وتعثر الإمدادات الدولية من اللقاحات بسبب مواجهة الشركات المصنعة لتحديات في الوفاء بكميات التوريد المتعاقد عليها وحرصا على تغطية أكبر عدد من السكان بالجرعة الأولى من لقاح كوفيد-19 خاصة الفئات عالية الخطورة لما في ذلك من أثر في خفض الحالات الشديدة وحماية الصحة العامة. ولتعظيم الفائدة من الجرعة الثانية لما تقوم به الشركات الصانعة للقاحات من أبحاث لتضمين الأنماط المتحورة من الفيروس في لقاحاتها.

ودعت الوزارة جميع المواطنين والمقيمين إلى المسارعة للتسجيل لأخذ اللقاح عبر تطبيق صحتي خصوصاً الأشخاص الأكثر عرضة لخطر تداعيات الفيروس.

طباعة