ناقشا تعزيز التعاون المشترك في مجالات عدة

عبدالله بن زايد يبحث مع وزير خارجية بريطانيا القضايا الإقليمية والدولية

عبدالله بن زايد خلال لقائه دومينيك راب في لندن. وام

التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب في لندن. وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، وسبل تعزيز التعاون المشترك في العديد من المجالات، ومنها الصحية، وكذلك التعاون المشترك في إطار المنظمات الدولية. كما بحث سموّه ووزير الخارجية البريطاني مستجدات الأوضاع في المنطقة، وعدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ومنها إيران واليمن وليبيا.

وأكّد الجانبان على العلاقات التاريخية المتميزة التي تربط بين البلدين وقيادتيهما، كما استعرضا معاهدة السلام بين دولة الإمارات ودولة إسرائيل التي تم توقيعها أخيراً في الولايات المتحدة الأميركية، ودورها المهم في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأشاد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بالعلاقات الاستراتيجية بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة، والحرص المستمر على دفع آفاق التعاون المشترك بينهما في المجالات كافة، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين، ويعود بالخير على شعبيهما.

حضر اللقاء وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا البريطاني، جيمس كليفرلي، وسفير الدولة لدى المملكة المتحدة، منصور عبدالله بالهول، ومساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الثقافية، عمر سيف غباش.


المباحثات استعرضت معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل، ودورها المهم في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار بالمنطقة.

طباعة