يدشن مرحلة جديدة تسودها قيم العمل المشترك

صقر غباش: السلام بين البحرين وإسرائيل خطوة مهمة في دعم استقرار المنطقة

صقر غباش: «إعلان إقامة العلاقات بين مملكة البحرين وإسرائيل يصبّ في مصلحة أمن المنطقة واستقرارها وازدهارها، ويفتح آفاقاً جديدة للسلام، ويسهم في مسيرة التنمية لدول المنطقة».

أكد رئيس المجلس الوطني الاتحادي، صقر غباش، أن قرار مملكة البحرين إقامة علاقات دبلوماسية مع دولة إسرائيل، خطوة مهمة في دعم الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، ويدشن مرحلة جديدة تسودها قيم العمل المشترك، وتفتح آفاقاً أرحب من التعاون الدولي وتعزيز السلم والاستقرار والأمن والازدهار لشعوب المنطقة.

وقال غباش إن إعلان إقامة العلاقات بين مملكة البحرين وإسرائيل يصبّ في مصلحة أمن المنطقة واستقرارها وازدهارها، ويفتح آفاقاً جديدة للسلام، ويسهم في مسيرة التنمية لدول المنطقة، من خلال التعاون الاقتصادي والثقافي والعلمي، ويوجّه رسالة إيجابية ومشجعة إلى الشعوب والدول الأخرى.

وكانت دولة الإمارات رحبت، أول من أمس، بقرار مملكة البحرين مباشرة العلاقات مع دولة إسرائيل.

وأشادت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها، أول من أمس، بقرار مملكة البحرين، وأعربت عن أملها أن يكون لهذه الخطوة أثر إيجابي في مناخ السلام والتعاون إقليمياً ودولياً.

وأشارت الوزارة إلى أن قرار مملكة البحرين مباشرة العلاقات مع دولة إسرائيل، يعد خطوة مهمة لتعزيز الأمن والازدهار في المنطقة، مؤكدة أن هذه الخطوة من شأنها توسيع نطاق التعاون الاقتصادي والثقافي والعلمي والدبلوماسي.

وكان وزير خارجية البحرين، الدكتور عبداللطيف الزياني، أكد أهمية الخطوة التاريخية التي قام بها عاهل البحرين، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة أنباء البحرين «بنا» عن الزياني قوله في تصريح له، إن البحرين تشدد على أهمية تكثيف الجهود ومضاعفتها للوصول إلى حل عادل، واعتبار السلام خياراً استراتيجياً لإنهاء النزاع الفلسطيني - الإسرائيلي بشكل عادل وشامل.

طباعة