شبوة تحتفي بذكرى تحرير بيحان من ميليشيات الحوثي

عناصر من القوات اليمنية تشير بعلامة النصر. أرشيفية

نظّمت دائرة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني اليمني، والسلطة المحلية في محافظة شبوة، حفلاً بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لتحرير مديريات بيحان من ميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

وخلال الحفل الذي أقيم تحت شعار «تحرير بيحان.. انتصار للوطن»، ألقى محافظ شبوة، محمد بن عديو، كلمة ثمن خلالها مساندة تحالف دعم الشرعية بقيادة الأشقاء في المملكة العربية السعودية، للجيش والمقاومة بمعركة تحرير بيحان.

ونوّه المحافظ بالدلالات العميقة والبعيدة للنصر بمعركة تحرير مديريات بيحان، الذي يعد من أهم الانتصارات الوطنية التي حققها الجيش اليمني والمقاومة الشعبية في مواجهة الميليشيات الحوثية، وقال إن هذا النصر يستحق الوقوف أمامه كثيراً، لأنه جمع العزيمة والثبات والتضحية وحُسن إدارة المعركة مع الشجاعة والإقدام والاستبسال، لافتاً إلى معاناة شبوة كغيرها من محافظات الجمهورية اليمنية جرّاء انقلاب ميليشيا الحوثي.

وأشار المحافظ إلى اقتراب إنجاز أحد المشروعات الاستراتيجية في مجال تصدير النفط الخام، والذي سيخدم حاضر ومستقبل التنمية المحلية والوطنية، والمتمثل بقرب استكمال مشروع ربط حقول نفط مأرب وشبوة بخط تصدير النفط عبر ميناء النشيمة بمديرية رضوم.

من جانبه، أكّد أركان محور بيحان، العقيد مبارك العلم، أن عزيمة القوات تزداد كل يوم قوة وصلابة، وهي تواصل مهام معارك تحرير ما تبقى من محافظة البيضاء على طريق تحرير اليمن من الميليشيات.

 

طباعة