الإمارات اليوم

الميليشيات تفشل في عقد جلسة البرلمان

:
  • عدن - الإمارات اليوم

كشفت مصادر برلمانية، في العاصمة اليمنية صنعاء، عن فشل ميليشيات الحوثي الإيرانية في عقد جلسة للبرلمان، بعد رفض الكثير من أعضاء المجلس حضور الجلسات، وفرار آخرين إلى خارج المدينة، هرباً من بطش الميليشيات الحوثية الإيرانية.

وأوضحت المصادر أن الميليشيات الحوثية تحاول الضغط على رئيس البرلمان، يحيى الراعي، من أجل عقد الجلسة بمن حضر، إلا أن الأخير رفض انعقادها إلا باكتمال النصاب، أو على الأقل حضور أغلبية ممثلي حزب المؤتمر الشعبي العام، جناح صالح.

وأضافت المصادر أن المليشيات لجأت إلى محاولة عقد جلسة البرلمان، بعد فشلها في استنساخ قيادة جديدة لحزب المؤتمر الشعبي العام، بعد اغتيالها للرئيس السابق علي عبدالله صالح، والأمين العام للحزب عارف الزوكا. وتواصل ميليشيات الحوثي الضغط على رئيس البرلمان في صنعاء، الذي يشغل أيضاً منصب أمين عام مساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام، لعقد جلسة لمجلس النواب، لمباركة مقتل «صالح». وتأتي هذه الأنباء، في وقت نقل فيه موقع وكالة «خبر» التابعة لصالح، على صفحته في «تويتر» عن مصادر، قال إنها «استخباراتية»، معلومات تتحدث عن مخطط إرهابي، تسعى الميليشيات إلى تنفيذه، يستهدف يحيى الراعي.