وفاة معلم أمام طلابه أثناء تدريسهم "عن بعد" في السعودية

سجلت منصة "مدرستي" السعودية، ظهر الأربعاء، أول حالة وفاة لمعلم في إحدى المدارس الأهلية بمدينة الدمام في السعودية، فيما تفاجأ طلاب المدرسة أثناء حضورهم أحد الدروس "عن بعد"، بسقوط معلمهم أثناء أدائه واجبه المهني، ونتج عنه وفاة المعلم بعد دقائق من سقوطه.

وفي تفاصيل الواقعة، كما نقلتها صحيفة "عكاظ" السعودية"، وفق ما ذكرها أحد معلمي المدرسة، أنه لم يعلم بحالة الوفاة إلا بعد نهاية دوامه الدراسي في تمام الساعة الـ 1:30 بعد ظهر (الأربعاء)، وذلك من خلال الرسائل والاتصالات التي وردت على هاتفه المحمول، والتي أفادت وفاة زميل له بالمدرسة ذاتها، من إحدى الجنسيات العربية، موضحا أن المعلم لم يكن متواجدا في المدرسة أثناء حادثة السقوط، وإنما كان يدرّس الطلاب عن بعد من منزله بأحد الأحياء القريبة من مدرسته. 

وأشار المعلم، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن الطلاب الحاضرين في حصتهم من خلال منصة مدرستي وبرنامج التيمز، هم من أبلغوا المعلمين الآخرين، الذين هبوا لنجدة زميلهم في منزله، كما تواصلوا مع الهلال الأحمر لمباشرة الحالة، إذ تم نقل المعلم إلى المستشفى، لكنه فارق الحياة.

طباعة