تعرف إلى خطورة مشكلات الغدة الدرقية

تسبب مشكلات الغدة الدرقية للشخص الكآبة والإفراط في تناول الطعام وقلة النوم والتعب السريع، حيث إن الغدة الدرقية هي المسؤولة عن التمثيل الغذائي في الجسم.

وحذر الأطباء من أن الشخص يمكن أن يفقد النوم والشهية ويكتسب المزيد من الوزن إذا لم يتم التحكم بعملها.

وأوضح أطباء من جامعة كاليفورنيا أن الأشخاص الذين لديهم بعض المشكلات في الغدة الدرقية قد يؤثر ذلك أيضاً في إنتاج الهرمونات بالنسبة للجلد والشعر وفي الوزن والنشاط البدني.

كما تعتمد متانة العظام وعمل القلب والنمو الجنسي وقدرة المرأة على الحمل وإنجاب طفل سليم بدرجة كبيرة على حالة هذا العضو الصغير الموجود تحت الحنجرة.

وغالباً يخلط بين مشكلات الغدة الدرقية والتعب، لكن عندما يفرط الشخص في تناول الطعام من دون سبب واضح ويعاني سوء النوم ويشعر بالتعب سريعاً، فإن السبب يكمن حتماً في الغدة الدرقية.

ويشير الأطباء إلى أنه يفضل من أجل الاطمئنان على حالة هذه الغدة إجراء الفحص السنوي والتحاليل الهرمونية اللازمة.

طباعة