معالجو المصابين بـ «كورونا» مهدّدون بالفيروس أكثر من غيرهم

أظهرت دراسة أن المعالجين يواجهون، في أبريل، خطراً أعلى بأكثر من ثلاث مرات للإصابة بـ"كوفيد-19" مقارنة مع غيرهم.

وحللت الدراسة التي نشرت نتائجها مجلة "ذي لانست" بيانات أدخلها مستخدمون في تطبيق مخصص لمرضى "كوفيد-19" عبر هواتفهم الذكية بين 24 مارس و23 أبريل، في بريطانيا والولايات المتحدة.

وقارن معدو الدراسة مخاطر الإصابة بالعدوى بين المعالجين الذين يحتكون مباشرة مع المرضى وبقية المستخدمين.

وكان عدد الإصابات المؤكدة بهذا المرض 2747 لكل 100 ألف معالج كانوا يستخدمون التطبيق، في مقابل 242 مصاباً لكل 100 ألف مستخدم من بقية الفئات السكانية.

ومع أخذ الفروق في إمكان إجراء فحوص لدى المعالجين وبقية السكان في الاعتبار، خلص معدو الدراسة إلى أن "المعالجين يواجهون خطراً أعلى بـ3.4 مرات للإصابة بـ(كوفيد-19)".

وقد شارك نحو 2.6 مليون مستخدم في بريطانيا، و182 ألفاً و408 مستخدمين في الولايات المتحدة، في الدراسة عند بدئها. ومع التغاضي عن الأشخاص الذين استخدموا التطبيق لفترة تقل عن 24 ساعة وأولئك الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس مسبقاً، بلغ عدد المشتركين في الدراسة 2.1 مليون، بينهم 99795 عرّفوا عن أنفسهم بأنهم معالجون على تماس مباشر مع المرضى.

طباعة