%26 انخفاض الحوادث المرورية بالشارقة في النصف الأول

كشف رئيس قسم المرور والدوريات في شرطة الشارقة، الرائد عبدالله المنذري، عن انخفاض معدل حوادث المرور 26% خلال النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بالفترة ‏نفسها من العام الماضي، وذلك في إطار الجهود المبذولة لخفض معدلات الحوادث المرورية والإصابات البليغة.

وقال المنذري خلال استضافته في برنامج «أمان يا بلادي»، الذي تعدّه إدارة الإعلام والعلاقات العامة في شرطة الشارقة، أمس، إن هذا الإنجاز جاء نتيجةً للعمل في تنفيذ المنظومة المرورية، التي تتماشى مع الأهداف الاستراتيجية لوزارة الداخلية الرامية إلى تعزيز الأمن والأمان وجعل الطرق أكثر ‏أمناً.

واستعرض المنذري جهود شرطة الشارقة في تحقيق السلامة المرورية والحد من الحوادث، من خلال توزيع الدوريات المرورية على مختلف المناطق لتنظيم حركة السير والمرور، إلى جانب إطلاق العديد من الحملات على مدار العام،‏ مشيراً إلى أن الإحصاءات أظهرت ارتفاعاً ملحوظاً في أعداد المستفيدين من حملات التوعية، الأمر الذي يؤكد مدى وعي وثقافة أفراد المجتمع.

‏وأكد المنذري أن شرطة الشارقة تنتهج سياسة التطور المستمر من خلال ما تمتلكه من بيئة محفزة لتفعيل الابتكارات والأنظمة الحديثة واستخدامها ‏بشكل فعال، حيث طوّر مختبر الابتكار ‏المروري عدداً من التقنيات لضبط الحركة على الطرق، منها جهاز ضبط الضجيج، ‏وجهاز راصد، وجهاز رصد مخالفي مواقف ذوي الإعاقة، وغيرها من ‏الأجهزة والتقنيات الحديثة التي تساعد على القيام بالأعمال الموكلة بشكل ‏أدق وأسرع.

ودعا جميع‏ ‏أفراد المجتمع إلى ضرورة الالتزام بقوانين السير والمرور على الطرق الداخلية والخارجية والتقيد بالسرعات المحددة على الطريق، والانتباه أثناء القيادة للوقاية من الحوادث المرورية، وحفاظاً على الأرواح.

• شرطة الشارقة توزّع الدوريات على مختلف المناطق لتنظيم حركة المرور.

طباعة