مبادرة "كنوز المدينة" تُكرم 15 منشأة في العاصمة

كشفت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي اليوم، عن قائمة المنشآت التجارية ال15 التي تم تكريمها ضمن مبادرة "كنوز المدينة" لعام 2021، في حفل خاص أقيم في المجمع الثقافي في العاصمة. 

وتسلّط هذه المبادرة الضوء على منشآت الخدمات التجارية، مثل المقاهي والمطاعم والمخابز والمحال التجارية والخياطين ومتاجر الأقمشة والعطور والمجوهرات واستوديوهات التصوير، وغيرها من المتاجر التي تقدم خدماتها مباشرة للجمهور، وتحظى بشعبية كبيرة اكتسبتها على مدار أكثر من عقدين.

وبدأت المتاجر التي كرمتها المبادرة أعمالها في أبوظبي قبل الألفية الجديدة، ويرتادها اليوم أولئك الذين عاصروا بداياتها والأجيال الشابة باعتبارها جزءاً مهماً من طفولتهم وحياتهم اليومية، وهي تقف كشواهد حيّة على ذاكرة أبوظبي المشتركة، وخيوط لامعة في النسيج الحضري والاجتماعي للأحياء السكنية والتجارية للإمارة بوجه عام. 

وستروج دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي لهذه المنشآت كمواقع مفعمة بعبق ذكريات مُختلف أطياف المجتمع، عبر مجموعة من الوسائل الترويجية التقليدية والرقمية.

وتشمل قائمة المنشآت التجارية المكرمة ضمن مبادرة "كنوز المدينة" لهذا العام كلاّ من؛ حلويات الأقصى، مطعم الإبراهيمي، شركة الرايغة لبيع التمور، الصفاء للسجاد، مخابز وأسواق السلطان، شركة المطبوعات، أسواق ومخابز الكورنيش الأوتوماتيكية، مطعم قصر الهند، شركة جاشنمال الوطنية، مخبز زهرة لبنان، حلويات طرابلس، مطعم ومشاوي زهرة لبنان، مطعم بوطافش، محلات مالك والشهيد ومطعم الظفرة.

وبهذه المناسبة، قال معالي محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: "نهدف من خلال هذه المبادرة إلى تسلّيط الضوء على تلك "الكنوز" الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي تحتضنها إمارة أبوظبي، بما يعزز نموهم المستدام لصالح الأجيال الحالية والمستقبلية. فهذه المنشآت، تعد اليوم جزءاً من تاريخ وثقافة المدينة واستثماراً يخدم مجتمعنا. وقد تمكنوا من مواكبة النمو والتطور الحضري والاقتصادي لإمارة أبوظبي على المدى الطويل، وحققوا ازدهارهم وأصبحوا جزءاً أصيلًا من ذاكرة الإمارة. كما تعكس قائمة المكرمون لـ"كنوز المدينة" لعام 2021 مختلف أنواع المتاجر والمنشآت التي يتعامل معها الجمهور يوميًا، ويجسدون تلك العلاقة التي تربط أفراد المجتمع بأبرز الأنشطة التجارية وأعرقها، والتي يفضلونها ويثقون في خدماتها وسمعتها لما لها من تاريخ طويل وممتد عبر الأجيال، إن هذه العلاقة هي ما نسعى إلى توطيدها بين الجمهور وتلك المتاجر والمنشآت على مستوى الإمارة".

ودعماً للأهداف الاستراتيجية لإمارة أبوظبي بالحفاظ على عناصر التراث الحديث ومشاركتها مع العالم، سيتم تسليط الضوء على المنشآت والمتاجر التي تم تكريمها ضمن جهود الترويج السياحي التي تقوم بها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، لتعريف كل من المقيمين والزوار بـ"كنوز المدينة" وما تقدمه من تجارب وخدمات متميزة. 

الجدير بالذكر، أنّ دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي شكلت لجنة من المتخصصين التي عملت على تقييم واختيار المرشحين، ومراجعة ملفات الترشيح وفق معايير دقيقة. 

وتعد مبادرة كنوز المدينة مبادرة سنوية وستفتح دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي المجال أمام المقيمين لترشيح منشآتهم المفضلة في الدورات القادمة عند فتح باب التسجيل. 

طباعة