بلدية أبوظبي تعلن خطتها المستقبلية لتطوير منطقة "السمحة"

عقدت بلدية مدينة أبوظبي التابعة لدائرة البلديات والنقل ملتقى افتراضياً لسكان منطقة السمحة في أبوظبي بهدف إشراك المجتمع في وضع الرؤى والأفكار التي من شأنها الارتقاء بجودة الحياة وتحسين مستوى الخدمات والمرافق العامة، وكذلك تعزيز التواصل

مع المجتمع والاطلاع على متطلبات السكان، وتطوير مناطقهم وفقاً لرؤية مشتركة.

وأكدت البلدية خلال الملتقى حرصها على تعزيز التواصل مع المجتمع، والاقتراب من أفكار أفراده والاستفادة من آرائهم، والعمل معاً من أجل الوصول إلى رؤية موحدة تساند البلدية في تنفيذ مشاريعها ووضع خططها التي تأمل دائما أن تكون متطابقة مع

طموحات السكان وتطلعاتهم ، وتساهم في إسعادهم.

وذكرت أن مثل هذه المبادرات والفعاليات المجتمعية واللقاءات إنما تجسد البلدية - من خلالها - القيم السامية لقيادتنا الحكيمة والتي تحثا وتحفزنا دائما على إزالة المسافات بين المؤسسات الخدمية وبين المجتمع بهدف العمل على الارتقاء بمستوى حياة أفراد

المجتمع وتوفير كل ما من شأنه تحقيق الاستقرار والرفاهية في حياة متقدمة وهانئة للجميع.

وأوضحت أن منهجيتها تقوم على أسس الرؤية المتمثلة في تطوير عمراني ونقل متكامل يعزز جودة الحياة، وعلى رسالتها من خلال تنظيم وتطوير وإدارة النمو العمراني والنقل بشكل متكامل ومستدام من خلال توفير بنية تحتية ومرافق وخدمات رائدة وذكية

لرفاهية وسعادة المجتمع، كما تعبر قيم البلدية عن مبادئ التمكين، والشفافية والمشاركة، الإنتاجية، والاستشراف ، والابتكار والإيجابية، ومن هذا المنطلق فإن البلدية تسعى بشكل متواصل من أجل تجسيد هذه المبادئ والتي تستهدف في المحصلة تحقيق السعادة

لجميع السكان وإيجاد أنماط حياتية تتماشى مع النهضة الشاملة والحضارية التي تعيشها أبوظبي على كافة الصعد.

واستعرض مسؤولو البلدية المشاريع التطويرية المنفذة والأخرى قيد التنفيذ في منطقة السمحة ، وكذلك أعمال الصيانة والتأهيل لجميع المرافق حيث تعكف بلدية مدينة أبوظبي من خلال قطاع البنية التحتية وأصول البلدية على تطوير وتعزيز منظومة البنية

التحتية في منطقة السمحة، بما يتوافق وينسجم مع حركة النمو التي تشهدها المنطقة على كافة الصعد السكانية والاقتصادية، وتسعى البلدية من خلال هذه المشاريع إلى المواءمة بين قدرة منظومة البنية التحتية على تلبية احتياجات النمو المستمر في المنطقة

وبين تحقيق الرضا العام من قبل المجتمع على خدمات البلدية ومرافقها العامة ، مؤكدة أنه سيكون  لهذه المشاريع بعد اكتمالها شأن كبير في الارتقاء بجودة الحياة في المنطقة وتسخير مرافق بنية تحتية متكاملة لجميع السكان، كما تشتمل هذه المشاريع العديد

من المحاور منها: أعمال التجميل والزراعة، أعمدة الإنارة، مسارات الدراجات، الخدمات الكهربائية، أعمال صرف مياه الأمطار، أعمال الصرف الصحي، وأعمال شبكات الري، تطوير الجزيرة الوسطية والدوارات في منطقة السمحة شرق، أعمال الصيانة والتشغيل

للمرافق الترفيهية مثل حديقة المدار، حديقة الهتان، مسجد الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان-  السمحة غرب، صيانة وتأهيل ملعب كرة القدم في السمحة غرب، ومعالجة مشوهات المظهر العام.

طباعة