منها منع استخدام الدراجات النارية

بلدية كلباء تحدد 11 شرطاً للتخييم في محمية الغيل

بلدية كلباء خصصت مفتشين لرصد أية مخالفات في المخيم. أرشيفية

حددت بلدية مدينة كلباء 11 شرطاً للتخييم في المناطق البرية، موضحة أنها وضعت اشتراطات ملزمة للجمهور أثناء التخييم في محمية الغيل، حفاظاً على سلامة البيئة وسلامتهم، منها منع استخدام الدراجات النارية في المحمية، وإزالة المخيم خلال 48 ساعة حال مخالفة شروط السلوكيات والآداب والنظام العام.

وأكدت البلدية أنها قدمت تسهيلات عدة في إجراءات الحصول على تراخيص مخيمات شتوية مؤقتة، مع تعزيز وجود المفتشين، لمراقبة انضباط والتزام المخيمين، ورصد أية مخالفات.

وأفاد مدير بلدية كلباء، المهندس عبدالرحمن النقبي، بأن الهدف من وضع الاشتراطات والأحكام هو تنظيم أنشطة التخييم، بعد أن تمت تهيئة قطعة أرض في محمية الغيل، تتمتع بمعايير السلامة والأمان، وذلك بعد أن أصدر المجلس البلدي لمدينة كلباء قراراً بمنع التخييم على شاطئ وكورنيش المدينة، العام الماضي، مشيراً إلى أنه وقع الاختيار على قطعة أرض مناسبة، تتميز بطبيعتها وسهولة الوصول إليها، وبعدها عن الأحياء السكنية.

وحددت البلدية 11 شرطاً للتخييم في المناطق البرية التي حددتها، أهمها الالتزام بخفض الأصوات، وعدم استخدام الموسيقى العالية، واستخدام دورات المياه ذاتية التخزين للصرف الصحي، والتخلص منها بواسطة صهاريج البلدية، مع عدم التخلص من مخلفات الصرف الصحي في الأرض، وذلك حفاظاً على البيئة والصحة العامة. وأوضحت أنه يجب على الأشخاص الحاصلين على تراخيص التخييم المحافظة على النظافة العامة، وتجميع وإلقاء المخلفات في الحاويات المخصصة لها، إضافة إلى استخدام الأدوات المخصصة لعملية الشواء والطبخ والتخلص من المخلفات في الحاويات المخصصة، وعدم التخلص منها بشكل عشوائي على الأرض، ما قد يسبب التلوث البيئي.

طباعة