وزير الأشغال في زيمبابوي: هناك الكثير مما يمكن أن نتعلمه من دبي حول المدن الذكية

أشاد معالي يوليوز مويو وزير الحكم المحلى والأشغال العامة بجمهورية زيمبابوي بالعلاقات التي تربط بلاده بالإمارات العربية المتحدة مؤكدا أنها علاقة مبنية على أساس الاحترام المتبادل في جميع المجالات مؤكدا أن زيمبابوي تلتزم بالعمل مع دولة الإمارات وهناك علاقات جيدة بين قيادتي البلدين الصديقين.

كما أشاد معاليه في مؤتمر صحافي عقده اليوم بـ"إكسبو 2020 دبي" بالتطور العمراني والحضاري بدولة الإمارات والمدن الذكية التي تشتهر بها دبي معتبرا أن هناك الكثير مما يمكن أن يتعلمونه من دبي في هذا الصدد مسلطا الضوء على أن حكومة زيمبابوي التي اعتمدت مفهوم المدن الذكية في عام 2018 لديها رغبة كبيرة للتطورات الذكية الحديثة إضافة إلى ما تقوم به في مجال برنامج التحول الاقتصادي الجديد لتحقيق أعلى متوسط للدخل بحلول عام 2030 .

وقال أن الجهود المبذولة من زيمبابوي فى المستقبل قائم على مناخ ملائم للأعمال التجارية ، وسيادة القانون من خلال التشريعات الجديدة التي أوجدتها حكومة زيمبابوي لكي تضمن للمستثمرين حقهم ، وكذلك لخلق اقتصاد متنوع من خلال بناء مدن ذكية حضرية حيث هناك فرص لتطور المدن الذكية في بلاده كمدينة جديدة بمساحة 20 كيلومتر خارج مدينة هراري العاصمة ، ومبنى البرلمان الجديد ، كذلك هناك مساحات سكنية وتجارية جديدة والتجديد الحضري في عدة مدن أخرى فضلا عن تطوير الخدمات للرعاية الصحية ، وسكة حديدية ، ونقل حضري وطاقة متجددة فيما سيتم تشجيع المستثمرين على الاستثمار حول منطقة MT HANPDEN "جبل هامبدن" بالقرب من البرلمان .

 

طباعة