أول طبيبة بيطرية في شرطة أبوظبي

فلكناز.. مواطنة تعشق رعاية الخيول طبياً

فلكناز تخصصت في رعاية خيول شرطة أبوظبي. ■ من المصدر

أكدت شرطة أبوظبي اهتمامها بالكوادر الطبية الإماراتية المؤهلة لدخول كل المجالات، والتي تسهم في الارتقاء بمسيرة العمل التطويري، فعززت طاقمها الفني بتعيين الدكتورة البيطرية فايزة فلكناز، التي تعشق الاهتمام برعاية الخيول طبياً. وفلكناز تخصصت في العناية الصحية للخيول بعد تخرجها في جامعة الإمارات، معززة دراستها بشهادات تخصص من هنغاريا وايرلندا، وبذلك تعتبر أول طبيبة بيطرية في قسم الفروسية في إدارة الدوريات الخاصة في شرطة أبوظبي. وأشادت فلكناز بجهود القيادة في إتاحتها الفرصة للمرأة الإماراتية وتوفير الإمكانات لها للعمل على خدمة الوطن ورفعته، مؤكدة الحرص على مواصلة التميز والإبداع وتطبيق خبراتها وتجاربها العلمية والمعرفية في مجال العمل بشرطة أبوظبي. ولفتت إلى أهمية دور دراسة التخصصات المختلفة، مثل تخصص الطب البيطري الفريد من نوعه في الدولة، خصوصاً لفئة النساء، والذي يتطلب تشجيعاً من الأهل والمجتمع وثقافة اجتماعية وإرشاداً توعوياً لتلبية حاجة سوق العمل من الكوادر الوطنية، حيث يعتبر الطب البيطري من التخصصات النوعية التي لابد من توافرها من أجل سلامة الإنسان وصحة الحيوان.

وأثنت على جهود القيادة الشرطية واهتمامها برفد إداراتها بأفضل الكوادر الوطنية في جميع المجالات، بعد تسلحهم بأعلى الدرجات العلمية في أعرق الجامعات العالمية ليأخذوا دورهم ومكانتهم في مسيرة التطوير والتحديث.

وأعربت عن سعادتها بالعمل في مجال حيوي، لافتة إلى أنها من عشاق الاهتمام برعاية الخيول طبياً، كونها تمثل رمز الأصالة العربية وواحداً من موروثات الدولة التي تعتز بها في العادات والتقاليد.


- فلكناز: تخصص الطب البيطري للنساء يتطلب تشجيعاً من الأهل والمجتمع.

طباعة