بلدية أبوظبي تكافح البناء العشوائي بالتوعية

«البلدية» تعمل على الحد من مشوّهات المظهر الحضاري للمدينة. من المصدر

تنظم بلدية مدينة أبوظبي حملة توعوية عن البناء العشوائي، تستمر حتى 27 من أغسطس الجاري، وذلك بهدف توعية سكان مدينة محمد بن زايد، ومدينة شخبوط، ومنطقة ربدان، بأضرار ومخاطر البناء العشوائي على المظهر العام، وصحة وسلامة أفراد المجتمع.

وتعمل الحملة على إيجاد حلول تقلل نسبة الآثار السلبية الناتجة عن هذه الظاهرة، وذلك من خلال تعريف السكان بمخاطرها، ومواصلة الحملات الرقابية والتفتيشية للحد منها، وكذلك عبر التوعية بمخاطر التقسيمات والإضافات العشوائية غير المرخصة، وضرورة الالتزام بقانون تنظيم أعمال البناء المعمول به في البلدية، وكل اللوائح والقرارات المكملة له، والالتزام بالاشتراطات والمعايير المطلوبة.

كما يتم، خلال الحملة، التواصل مع أفراد المجتمع عبر الهاتف للتوعية بأهداف الحملة، وترسيخ دعائم المجتمع الآمن في مسكنه وصحته وسلامة أفراده، وذلك من خلال الحد من مشوهات المظهر الحضاري العام لمدينة أبوظبي، وتأثير ذلك في البيئة والصحة والسلامة العامة، وكذلك تخفيف الضغط على البنى التحتية والخدمات والمرافق والذي يؤثر في كفاءتها.

 

طباعة