تمديد إعفاء المشروعات المدعومة من «رواد» من نصف الرسوم

«تنفيذي الشارقة» اطلع على الدراسة بشأن المحفزات والتسهيلات المقدمة للمستثمرين. من المصدر

اعتمد المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، خلال اجتماعه أمس برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، تمديد إعفاء المشروعات المدعومة من مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية (رواد) من نصف رسوم الجهات الحكومية لمدة سنتين إضافيتين، في إطار حرص المجلس على دعم مشروعات رواد الأعمال المواطنين، وتهيئة البيئة الاستثمارية الجاذبة لجيل الشباب لإبراز قدراتهم وإمكاناتهم، وتوظيف خبراتهم للانطلاق في منتجاتهم ومشروعاتهم الرائدة.

واطلع المجلس على الدراسة التي أعدتها دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، بشأن المحفزات والتسهيلات التي تقدمها الدائرة للمستثمرين، واستعرض رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، سلطان بن هده السويدي، تفاصيل الدراسة، التي اشتملت على بيانات رخص الأعمال الصادرة والمجددة خلال الفترة من يناير إلى أغسطس 2018، ونتائج أعمال مراكز تقديم خدمات الدائرة.

وبيّن أن الدائرة تقدم عدداً من التسهيلات والمحفزات لجذب المستثمرين، ودعم الحركة الاقتصادية، ومنها زيادة عدد الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الدائرة للمستثمرين، حيث بلغت 124 خدمة، إضافة إلى 23 جديدة، مشيراً إلى أنه تم التحول الرقمي في إجراءات وخدمات دائرة التنمية الاقتصادية بنسبة 100%.

كما عملت الدائرة على تسهيل إجراءات بعض الأنشطة الاقتصادية في قطاع التشييد والبناء، بالتنسيق مع الدوائر والمؤسسات المحلية، كما تم استحداث بطاقة الشركاء الاستراتيجيين، وهي بطاقة تقدم مميزات للمستثمرين تتضمن تسهيل إجراءاتهم في بعض الجهات الحكومية وبعض الجهات الخاصة.