سكيك

«بنك»

طالب متعامل مع بنك الإمارات دبي الوطني إدارة البنك بالتوقف عن إرسال إشعارات تفيد بإجراء تعديلات على الحساب، داعياً إدارة البنك إلى عدم اتخاذ قرار فردي بتغيير بنود التعاقد من دون الحصول على موافقة من المتعامل، إذ إنه من المفترض أن يقوم البنك بعرض الخدمة وعلى المتعامل أن يقبلها أو يرفضها!

صكوك

تساءل حاملو صكوك شركة الصكوك الوطنية، عن الرسوم التي يدفعها المتعامل في حالة القيام بسحب أي مبلغ من خلال شركة الصرافة، لافتين إلى أن حجم المكاسب التي يمكن أن تحققها الشركة من إيداعات المدخرين التي تتم إعادة استثمارها تكون كبيرة، وبالتالي فإن الشركة هي الأكثر استفادة من قيام العملاء بالادخار لديها، فلمَ يتم فرض الرسوم؟!

طيران

فوجئ مسافرون على طيران الخطوط الجوية الكويتية إلى القاهرة من دبي عبر الكويت، الشهر الماضي، بحدوث تأخير في وقت الترانزيت بالكويت خمس ساعات، بعد أن كان ساعتين، ما اضطرهم إلى البقاء في مطار الكويت لوقت متأخر من الليل دون أن تبلغهم الشركة بهذا التأخير من قبل، كما تكرر المشهد عند تأخير رحلة العودة من القاهرة إلى دبي عبر الكويت.

«الأولمبي»

تساءل مراقبون رياضيون عن مدى اهتمام اتحاد كرة القدم بالمنتخب الأولمبي، بعد أن صعد الجيل السابق بأكمله إلى المنتخب الأول!

«تاكسي»

كادت نصيحة أسداها قائد مركبة لسائق تاكسي، انتهز تحول إشارة في شارع المنخول ببر دبي إلى اللون الأحمر، وقام بفتح باب سيارته ثم بصق على الأرض، أن تتحول إلى مشاجرة حادة، لولا اضطرارهما إلى تحريك سيارتيهما، بعد أن تحولت الإشارة إلى اللون الأخضر.

جسر

رغم تشغيل جسر المشاة، الذي يسهل عبور الركاب لشارع مركز دبي التجاري، وصولاً إلى المركز نفسه، إلا أن إدارات بعض الفعاليات، التي تقام في المركز، لاتزال تقوم بنقل الركاب من موقف السيارات في الجهة الأخرى من الشارع إلى موقع الفعاليات عبر باصات.

sekeek@emaratalyoum.com

نعتذر عن عدم نشر ملاحظات القراء غير المرفق بها اسم ورقم هاتف المرسل.

طباعة