«زايد العليا» تطبق برنامجاً جديداً لتأهيل المعاقين

تطبق مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة في أقسام العلاج الطبيعي في المراكز التابعة لها، برنامج «المقياس العلاجي المعياري»، للمستفيدين من برامج التأهيل التي تجريها لفئات ذوي الإعاقة.

وأكدت رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة في المؤسسة مريم سيف، خلال لقائها المشاركين في إحدى دورات برامج التأهيل، أن المؤسسة تسعى إلى تحقيق الدمج الكامل لكل الفئات المشمولة برعايتها التي تسمح حالاتهم بذلك.

وقالت مديرة مركز أبوظبي للرعاية هيا عبدالله بن حماد، إن البرنامج يأتي ضمن الخدمات المستحدثة التي يقدمها قسم العلاج الطبيعي من خدمات علاجية وتأهيلية شاملة للأطفال، لافتة إلى أن المؤسسة نفذت دورات تأهيلية لـ29 مختصا في العلاج الوظيفي والطبيعي والنطق حول البرنامج.

ويحتوي النظام الجديد على ثلاثة بنود رئيسة، هي العناية الشخصية، والحركة والانتقال، والتفاعل الاجتماعي والدمج في المجتمع، وسيطبق على 10 طلاب لكل معالج كفترة تجريبية، للتعرف إلى مدى فاعلية وإمكانية تطبيقه على جميع الطلاب المستفيدين من خدمات المؤسسة.

طباعة