إبلاغ الطلبة الواجب حضورهم للمدارس بالبريد إلالكتروني

فوجئ أولياء أمور طلبة مدارس خاصة في الشارقة، أمس، بعدم وجود أسماء أبنائهم في قائمة الحضور، لعدم إعلامهم بأن أبناءهم لن يستطيعوا الدوام بالصفوف، إذ اعتمدت المدارس على إبلاغ الطلبة الواجب حضورهم، واستثنت آخرين من الرسائل، واكتفت بإرسال بريد إلكتروني بآلية الدوام الهجين.

وأكدوا لـ«الإمارات اليوم» أنهم ذهبوا برفقة أبنائهم صباح أمس إلى مدارسهم، ولكنهم فوجئوا برفض استقبالهم.

وعزت المدارس ذلك إلى أن الدوام يقتصر على الصفوف الدنيا ورياض الأطفال والحلقة الأولى حتى الصف الرابع، مشيرين إلى أنهم استفسروا عن سبب عدم إعلامهم بذلك، وكانت الإجابة بأن الدوام تدريجي، وسيتم إعلامهم بموعد دوام أبنائهم برسائل نصية.

وبيّن آخرون أن مدارس أبنائهم أرسلت رسائل، أول من أمس، اعتذرت فيها عن عدم استقبال أبنائهم، بسبب عدم ظهور فحوص «كورونا» لموظفيها، مشيرة إلى أنهم تواصلوا مع المدارس، واستفسروا عن عدم إعلامهم بالأمر قبل وقت كافٍ لترتيب أمورهم، لكنها رفضت التفسير، وأكدت التنسيق مع الجهات المختصة لتسريع الفحوص، لضمان عودة الطلبة بأسرع وقت.

فيما أكدت إدارات المدارس في ردها على شكاوى أولياء الأمور أنه تم إعلام وإبلاغ الطلبة بنظام التعليم الذي سيتم خلال الأسبوع الأول من العودة إلى المدارس، وتحديد وقت دوام كل طالب عبر رسالة نصية أو بريد إلكتروني سيستلمه، مشيرين إلى أنهم فوجئوا بحضور طلبة من جميع المراحل، أسماؤهم غير مدرجة بقوائم الحضور ليوم أمس.

طباعة