«المعرفة» تطلق مركزاً لدعم أولياء أمور الطلبة المواطنين في مدارسها - الإمارات اليوم

«المعرفة» تطلق مركزاً لدعم أولياء أمور الطلبة المواطنين في مدارسها

الدكتور عبدالله الكرم: «المركز منصة مجتمعية تركز على إتاحة فرص منتظمة لذوي الطلبة لإثراء معارفهم».

أطلقت هيئة المعرفة والتنمية البشرية، مركزاً لدعم أولياء أمور الطلبة المواطنين في المدارس الخاصة بدبي، تحت شعار «معاً لأجلهم»، بهدف توفير جودة الخدمات التعليمية المقدمة لهؤلاء الطلبة، ضمن فئة «جيد» و«ما فوق»، إضافة إلى أنه يسهم في رفع وعي ذوي الطلبة من خلال مبادرات منهجية تسهم في اختيار أفضل المدارس لأبنائهم.

وأشارت الهيئة إلى أن المركز الذي تم إطلاقه تزامناً مع انطلاق العام الدراسي الجديد 2018- 2019، يشغل عضويته عدد من موظفي الهيئة، وخبراء أكاديميون، ومديرو مدرس خاصة بدبي، وذوو طلبة إماراتيين في هذه المدارس، مشيرةً إلى أن المركز يستهدف تمكين ذوي الطلبة من دعم أبنائهم في المدارس الخاصة في دبي، بما يضمن حصول الجميع على معاملة عادلة وفرص تعليمية متكافئة، فضلاً عن الحرص على التواصل البناء مع أولياء الأمور بمختلف الوسائل، والمشاركة في الاستبانات والأنشطة المدرسية.

وأفاد رئيس مجلس المديرين مدير عام الهيئة، الدكتور عبدالله الكرم، بأن المركز يمثل منصة مجتمعية تركز على إتاحة فرص منتظمة لذوي الطلبة لإثراء المعارف والمهارات اللازمة، وتمكين أولياء الأمور من غرس قيم العطاء والإيجابية والمثابرة والشغف للتعلم في نفوس أبنائهم، وحثهم على حشد طاقات أبنائهم وتنمية مواهبهم، انطلاقاً من الدور الإيجابي لتكامل أدوار الأسرة والمدرسة في رحلة تعليم الأبناء، مؤكداً أن المركز يستهدف التحفيز لتحقيق الأهداف المستقبلية لحكومة دبي وتسريع معدلات إنجاز المبادرات الوطنية الرامية إلى ضمان جودة التعليم للطلبة الإماراتيين في المدارس الخاصة بدبي.

وأوضح أن إطلاق المركز يأتي في إطار حرص القيادة على حصول الطلبة المواطنين في المدارس الخاصة كافة بدبي على جودة تعليم ضمن فئة «جيد» و«ما فوق» بحلول عام 2021، انطلاقاً من مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بأن «الأسرة الإماراتية أولوية دائمة وهي المدرسة الأولى لأجيال المستقبل».

طباعة