«التعليم والمعرفة» تفتتح مدرسة «أميركية» بالشراكة مع «أكاديميات الدار» - الإمارات اليوم

«التعليم والمعرفة» تفتتح مدرسة «أميركية» بالشراكة مع «أكاديميات الدار»

افتتاح «الريانة» يأتي ضمن مبادرة لتوفير مدارس متميزة بأبوظبي. أرشيفية

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي عن افتتاح مدرسة الريانة بمنطقة الفلاح بأبوظبي، بالتعاون مع أكاديميات الدار لإدارة وتشغيل المدرسة، ضمن مبادرات الدائرة الهادفة لتطوير المنظومة التعليمية ورفع جودة التعليم في الإمارة، ومن منطلق تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص، بما يتماشى مع استراتيجية محور التعليم.

ويأتي افتتاح المدرسة في مبادرة جديدة للدائرة لتوفير مدارس متميزة في أبوظبي، من خلال التعاون مع المؤسسات التعليمية الرائدة في تقديم خدمات تعليمية ذات جودة عالية، تتماشى مع أهداف الدائرة المتمثلة في توفير تعليم نوعي لجميع الطلبة، وإعداد جيل واعد متعلم قادر على خدمة المجتمع والوطن.

وأوضح رئيس الدائرة، الدكتور علي راشد النعيمي، أن أولويات الدائرة تتمثل في رفع جودة التعليم والارتقاء بالطلبة ليضاهوا أقرانهم على مستوى العالم، فضلاً عن خلق فرص تعليمية واستثمارية متنوعة ومتميزة في إمارة أبوظبي، وجاءت مدرسة الريانة كمبادرة جديدة من شأنها أن تسهم في تطوير العلاقة مع المؤسسات التعليمية في القطاع الخاص، وخلق شراكات استراتيجية، تحقيقاً لأهداف التعليم.

وقالت المدير التنفيذي لقطاع المدارس الخاصة وضمان الجودة بالدائرة، سارة مسلم، إن مدرسة الريانة تعتبر أول نموذج تعليمي يطبق في إمارة أبوظبي بالشراكة مع القطاع الخاص، إذ إن المدرسة ستقدم المنهاج الأميركي للطلبة القاطنين حسب النطاق الجغرافي في منطقة الفلاح، لمرحلة رياض الأطفال وحتى الصف الخامس، اعتباراً من بداية العام الدراسي الجديد، مشيرة إلى أن المدرسة ستستقبل الطلبة المسجلين والمنقولين من مدرسة روح الاتحاد، ضمن النطاق الجغرافي نفسه.

وأضافت مسلم أن الطاقة الاستيعابية للمدرسة تصل إلى 2000 طالب وطالبة، وستضم ما يقارب 200 من الهيئة الإدارية والتدريسية، وستقوم أكاديميات الدار بتعيينهم وفقاً للمؤهلات لتقديم المنهج الأميركي، إلى جانب مواد اللغة العربية والتربية الإسلامية والدراسات الاجتماعية.

طباعة