مرشدون يوجهون نصائح لاختيار التخصّص الجامعي

وجّه مرشدون أكاديميون مجموعة من النصائح لاختيار الطلبة لتخصصهم الجامعي، مؤكدين أن هناك أموراً يجب الاهتمام بها عند مرحلة اختيار التخصص، تتضمن مراعاة الطالب لقدراته، وميوله، ورغباته، وطبيعة شخصيته، وتجنب تقليد أفراد العائلة أو الأصدقاء ودراسة تخصص مشابه لتخصصهم، وتجنب الاهتمام بنظرة الآخرين للتخصص، وتصنيف التخصصات من حيث أهميتها في نظرهم.

وأكد المرشدون شريف جاب الله، ومؤمن أحمد، وسلوى حسن، أهمية البحث والتعرف على احتياجات سوق العمل الحالية والمستقبلية، ومدى فرص الحاصلين على التخصص نفسه في الحصول على عمل، بجانب استشارة المتخصصين ممن لديهم الخبرة الكافية في هذا المجال، بحيث يستطيع أن يجمع المعلومات الكافية عن هذا التخصص ومدى قدرته على دراسته، واكتشاف الذات عن طريق معرفة الطالب نقاط القوة لديه، ومعرفة قدراته ومهاراته، بحيث يستطيع دخول التخصص الذي يجد نفسه قادراً على الإبداع فيه، بالإضافة إلى تقييم التخصص بعد الالتحاق به، والتأكد من الرغبة في الاستمرار به، مع الإيمان الكامل بأن اختيار التخصص لا يعد ذلك نهاية الحياة، فمن الممكن تغييره في أي وقت يريد الشخص طالما أنه وجد شغفه في مجال آخر.