قصص

لم يكتف رجل عربي (32 عاماً) بتعاطي المخدرات، بل زوّد أخاه (26 عاماً) بنوعين من المواد المخدرة، وتمكنت شرطة دبي من القبض عليهما، واعترفا بجريمتهما، وأقر الأخ الأصغر بتسهيل تعاطي المخدرات لصديقته، وحكمت محكمة الجنايات في دبي على الشقيقين بالسجن خمس سنوات، والإبعاد.

وبحسب تحقيقات النيابة العامة، فإن الأخ الأكبر سهّل تعاطي نوعين من المخدرات لشقيقه المتهم الثاني، فيما سهّل الأخير تعاطي المخدرين ذاتيهما لصديقته، التي أحيلت بدورها إلى محكمة الجنح بتهمة التعاطي.

وقال شاهد من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، إن معلومات موثوقة أفادت بأن المتهمين يتعاطيان مؤثرات عقلية ومواد مخدرة، ويحوزان كمية من الكريستال والماريغوانا بقصد بيعها وترويجها للمتعاطين.

وأضاف أنه بعد البحث والتحري تأكدت صحة المعلومات، وبناءً عليه تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وانتقل الشاهد مع فريق العمل إلى مقر سكن الشقيق الأكبر، وشاهده أسفل البناية فقبض عليه، وبتفتيش مقر سكنه عثر على حقيبة رياضية تحتوي على أقراص، وأقر بحيازتها بقصد التعاطي دون وصفة طبية.

وتابع الشاهد أنه انتقل إلى مقر سكن الشقيق وضبطه كذلك أسفل البناية، وتم تفتيشه، وعثر في مركبته على أقراص مشابهة لتلك التي ضبطت مع شقيقه، وأقر بحيازتها بقصد التعاطي، وأنه حصل عليها من المتهم الأول، واعترف بحيازته مخدر الحشيش في مطبخ منزله، كما اعترف بتزويد صديقته (متهمة بالتعاطي ومحالة إلى محكمة الجنح) بنوعين من المخدرات، فتمت مداهمة غرفتها وتفتيشها من قبل الشرطة النسائية، وضبط بحوزتها على أقراص مماثلة، واعترفت الفتاة بتعاطيها، وتدخين الحشيش، فأحيل المتهمان الأول والثاني إلى محكمة الجنايات التي قضت بسجنهما خمس سنوات وغرامة 20 ألف درهم لكل منهما، يليها الإبعاد.w

طباعة