أروقة المحاكم

باشرت محكمة الجنايات، في دبي، محاكمة عصابة مكونة من تسعة أشخاص متهمين بسرقة 566 لفة من الأسلاك النحاسية، بقيمة تصل إلى 118 ألف درهم، عائدة إلى إحدى شركات المقاولات العامة، وذلك بأن خططوا للسرقة، ووزعوا الأدوار في ما بينهم، وتوجهوا إلى مستودع الشركة تحت جنح الظلام، وقصوا قفل الباب الخارجي، واستولوا على المسروقات.

وقال شاهد من شرطة دبي إنه تولى استجواب المتهمين بعد القبض عليهم، واعترف أحدهم بأن صديقه (الرأس المدبر للجريمة)، اتصل به وعرض عليه المشاركة في عملية سرقة، وتوجهوا إلى المستودع بمركبة كان يقودها متهم آخر، وتولى أحدهم كسر قفل الباب، ثم سرقوا الأسلاك وباعها واحد منهم بمبلغ 5000 درهم، وقاموا بتوزيع النقود في ما بينهم.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة أن المتهمين ارتكبوا جرائم أخرى مماثلة، وسجلت ضدهم بلاغات عدة، وأقروا جميعاً بجرائمهم في تحقيقات النيابة.

إلى ذلك، أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي عصابة مكونة من ثلاثة متهمين، سرقوا أسلاكاً كهربائية ومفاتيح إضاءة داخلية وأسلاك مكيفات، وخلاطات مياه ومستلزمات صحية، تقدر قيمتها بنحو 50 ألف درهم من فيلا مواطن، بعد أن تسلقوا جدار المنزل، وخلعوا تلك الأغراض من أماكنها.

وقال المجني عليه إنه تلقى اتصالاً من المقاول المشرف على الفيلا، وأخبره بأنه فوجئ باختفاء الأسلاك التابعة لهيئة كهرباء ومياه دبي، التي تم تركيبها في المنزل، فتوجه إلى المكان على الفور، واكتشف أن الأسلاك انتزعت من الأرض، بالإضافة إلى جميع الكابلات الكهربائية الخاصة بالمكيفات، كما تمت سرقة الأدوات الصحية، فأبلغ غرفة العمليات في شرطة دبي.

من جهته، قال شاهد من شرطة دبي إنه فور تلقي البلاغ تم تشكيل فريق بحث وتحرٍّ، وتم تحديد هوية المتهمين، والقبض على اثنين منهم على ذمة قضايا أخرى مماثلة، واعترفا بارتكاب الواقعة، وأرشدا عن موقعها.

طباعة