130 إصابة و4 وفيات بحوادث مرورية في الفجيرة خلال 10 شهور

كشفت إحصائية مرورية حديثة، صادرة عن مركز إحصاء الفجيرة، عن إصابة 130 شخصاً ووفاة أربعة آخرين، في 9390 حادثاً مرورياً خلال 10 شهور من العام الجاري، مسجلة انخفاضاً في الحوادث البليغة، وفي عدد الوفيات، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وأفادت الإحصائية التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، بأن إمارة الفجيرة سجلت 9390 حادثاً مرورياً خلال 10 شهور، أسفرت عن أربع وفيات، وإصابة 130 شخصاً، وتمثلت أعلى نسبة إصابات في شهر أكتوبر 21 إصابة، يليه شهر يناير الذي شهد 17 إصابة، وفي المرتبة الثالثة شهر فبراير 15 إصابة، فيما كان شهر يوليو الأقل في عدد الإصابات التي نتجت عن الحوادث المرورية سبع إصابات.

وأفادت إدارة المرور والدوريات في القيادة العامة لشرطة الفجيرة، بأن أغلب الحوادث التي وقعت كانت بسبب السرعة الزائدة للمركبات، والانشغال بغير الطريق، وعدم التزام المسار، والتجاوز الخطأ للطريق، وعدم الانتباه خلال القيادة، وعدم ترك المسافة الكافية مع المركبة الأمامية.

وأكدت حرصها على تحقيق أهدافها المنسجمة مع الهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية، الرامي إلى جعل الطرق أكثر أمناً، بهدف خفض نسبة الحوادث، والحد من الوفيات التي تسببها الحوادث المرورية، من خلال تكثيف البرامج المرورية، وتقديم النصائح والإرشادات الوقائية، عبر نقاط التوعية المختلفة، بالإضافة إلى التوعية عبر الرسائل النصية ووسائل التواصل الاجتماعي، وإلقاء المحاضرات التوعوية وتوزيع البروشورات والكتيبات.

وأضافت أن العبور الآمن للطريق يسهم في الحد من حوادث الدهس والوفيات والإصابات، الأمر الذي تسعى الإدارة لتحقيقه، من أجل سلامة المشاة، ومستخدمي الطريق، عبر حملات توعية مكثفة، تبذل جهوداً لخفض نسب حوادث الدهس، بتوعية مرتادي الطريق والمشاة، بهدف المحافظة على سلامة المشاة من حوادث الدهس، وخفض الوفيات والإصابات.

طباعة