شرطة الشارقة: 4 حوادث مرورية تتراوح بين البليغة والمتوسطة منذ بداية العام ‏سببها الانحراف المفاجئ

أطلقت إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، حملة توعية مرورية تحت شعار "تمهل و تجاوز بأمان"،  منذ الأول من مارس وتستمر حتى نهايته، وتهدف إلى نشر التوعية المرورية بين قائدي المركبات بضرورة  الالتزام بخط سير المركبة، وعدم الانحراف المفاجئ، والتجاوز بصورة خاطئة، بحيث أشارت الإحصائيات لتلك المسببات عن وقوع  (4) حوادث مرورية، تراوحت بين البليغة والمتوسطة ‏ورصد (458) مخالفة منذ بداية عام 2022 وحتى شهر فبراير، مقارنة بــــ (15) حادثاً مرورياً، و رصد  (661) ‏مخالفة مرورية في الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال مدير فرع التوعية والإعلام المروري بشرطة الشارقة النقيب سعود الشيبة: " تحرص إدارة المرور والدوريات ‏ بشرطة الشارقة  على تكثيف حملاتها المرورية على مدار العام، التي تصب في توعية أفراد المجتمع، والحد من الحوادث المرورية وما ينتج عنها من وفيات وإصابات بليغة، الأمر الذي يجسد رؤية القيادة المنسجمة مع استراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى جعل الطرق أكثر أمنا".

وأضاف النقيب الشيبة: " أن حملة "تمهل و تجاوز بأمان"،  ‏جاءت وفقاً  للإحصاءات المرورية السابقة، التي أشارت إلى عدم الالتزام بخط السير من قبل بعض سائقي المركبات، خصوصاً أن الانحراف المفاجئ للمركبات بات يمثل خطراً كبيراً على مستخدمي الطريق، ‏ ونتطلع إلى الانخفاض الكامل لهذه الإحصائيات في نهاية العام الجاري، وأدعو كافة  قائدي المركبات إلى  ضرورة الالتزام بخط السير مع التركيز الكامل لحركة الطريق أثناء القيادة، وعدم الانحراف المفاجئ، والتجاوز بصورة خاطئة،  والالتزام بكافة قوانين السير والمرور.

طباعة