العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «شرطة القصيص» يسوي ودياً بلاغات شيكات قيمتها 60 مليون درهم

    اطلع القائد العام لشرطة دبي الفريق عبد الله خليفة المري، على إنجازات وإحصائيات مركز شرطة القصيص، ضمن برنامج التفتيش السنوي على الإدارات العامة ومراكز الشرطة، مشيداُ بالجهود التي تقوم بها شعبة الشيكات في المركز، حيث قامت الشعبة بتسوية بلاغات شيكات قيمتها نحو 60 مليون درهم بشكل ودي في العام 2020.

    واطلع المري على المؤشرات الاستراتيجية للمركز، حيث حقق المركز نسبة 98% في التغطية الأمنية في منطقة الاختصاص العام الماضي، مقابل 82% في العام 2019، بينما بلغت نسبة تواجد الضابط المناوب في مواقع البلاغات 100% ليحققوا بذلك المستهدف المطلوب، وبلغ متوسط زمن الاستجابة للحالات الطارئة ثلاث دقائق و6 ثواني، فيما كان المستهدف 5 دقائق، بينما بلغ متوسط زمن الاستجابة للحالات غير الطارئة 8 دقائق و4 ثواني، فيما كان المستهدف 8 دقائق و5 ثواني.

    واستمع إلى شرحٍ حول البرامج الأمنية التي يطبقها مركز شرطة القصيص في مناطق الاختصاص، والتي أدت انخفاض في معدل البلاغات الجنائية بنسبة 41%.

    وثمن المري جهود قسم السجلات المرورية وحرصهم على سلامة مستخدمي الطريق وحفظ الأرواح من خلال الانتشار الجيد للدوريات في منطقة الاختصاص، ما أدى إلى خفض البلاغات المرورية بنسبة 6.4% في العام 2020 مقارنة بالعام 2019.


    واطلع على إحصائيات مركز إسعاد المتعاملين، فبلغت نسبة السعادة اللحظية للمتعاملين 99% في العام 2020، بينما بلغت نسبة المتسوق السري 90,8%، كما قام المركز بإجراء 78197 معاملة في العام 2020 منها 12843 معاملة حضورية و65354 معاملة ذكية، وأجرى مركز الشرطة الذكي التابع لمركز شرطة القصيص 6043 معاملة ذكية. وبلغ متوسط زمن انتظار العميل دقيقة ونصف، في حين كان المستهدف ثلاث دقائق.

    كما اطلع المري على المبادرات الإدارية التي نفذها المركز للموظفين في العام 2020، والتي أدت إلى ارتفاع السعادة الوظيفية بنسبة 97.9% ومن ضمنها سياسة الباب المفتوح، تواصل وتراحم، موظف الشهر المتميز، موقف أصحاب الهمم، رحلات ترفيهية، النزول الميداني وشرح قوانين الموارد البشرية، كما قام المركز بتحفيز 88.4% من مرتب المركز عبر مبادرات مختلفة في العام 2020، في حين المستهدف 78%، مثمنا الجهود التي قامت بها شعبة التواصل مع الضحية في المركز.

    طباعة