شملت 96 ألف راكب.. والغرامة يدفعها السائق

316 ألف مخالفة «حزام الأمان» خلال عامين

حزام الأمان له دور في إنقاذ كثير من الأرواح. أرشيفية

خالفت إدارات المرور 316 ألفاً و64 سائقاً وراكباً على مستوى الدولة، خلال العامين الماضيين، بسبب عدم ربط حزام الأمان داخل المركبة، بحسب إحصاءات وزارة الداخلية، فيما أبلغت شرطة أبوظبي بأن الغرامة الواقعة على الراكب قيمتها 400 درهم ويتحملها سائق المركبة.

وتفصيلاً، أفادت وزارة الداخلية بأن إهمال ربط حزام الأمان يؤدي إلى تفاقم الإصابات في الحوادث المرورية، خصوصاً الجالسين في المقاعد الخلفية الذين لا يربطون حزام الأمان بما يجعلهم عرضة للإصابة والوفاة، وكذلك زيادة مخاطر وفاة ركاب المقاعد الأمامية.

وكشفت إحصاءات الوزارة أنه تم مخالفة 316 ألفاً و64 سائقاً وراكباً على مستوى الدولة بسبب عدم ربط حزام الأمان، إذ تم مخالفة 123 ألفاً و12 سائقاً، و26 ألفاً و77 راكباً العام الماضي، مقابل مخالفة 96 ألفاً و714 سائقاً و70 ألفاً و261 راكباً في 2018.

ودفع ارتفاع مؤشرات الإصابات والوفيات في الحوادث المرورية بسبب عدم ربط حزام الأمان المجلس المروري الاتحادي إلى إلزام ركاب المقاعد الخلفية بربط حزام الأمان وتطبيق غرامات مالية، وتسجيل أربع نقاط مرورية سوداء بحق المخالفين، فيما أدرج المجلس في توصيته طول القامة إلى جانب العمر ورأي رجل شرطة المرور كمواصفات لتحديد الأشخاص الملزمين بربط حزام الأمان أثناء القيادة.

وعزا المجلس اعتماد التوصية بخصوص حزام الأمان إلى القلق الذي يثيره مؤشر وفيات وإصابات الركاب في الحوادث المرورية، خصوصاً الجالسين في المقاعد الخلفية الذين لا يربطون حزام الأمان، بما يجعلهم عرضة للإصابة والوفاة، وكذلك زيادة مخاطر وفاة ركاب المقاعد الأمامية.

وأظهرت دراسات دولية متخصصة أن خطر موت راكب في المقعد الأمامي مثبت حزام الأمان يزداد إذا ما وقع حادث ولم يكن الراكب في المقعد الخلفي مثبتاً الحزام، حيث أثبتت الدراسات العلمية أنه عند وقوع حادث فإن السيارة تتوقف فجأة بينما يندفع الراكب بمثل سرعة السيارة إلى الأمام، فإذا كانت السيارة منطلقة بسرعة 100 كم/‏‏‏‏‏ساعة قبل وقوع الحادث فإن الراكب غير المستخدم لحزام الأمان سيندفع بقوة تراوح بين 1000 و1500 كغم إلى الأمام، ما يتسبب في قتل أو إيذاء نفسه والركاب الآخرين في السيارة جراء ارتطامه بهم أو تحطيم زجاج السيارة أو اندفاعه خارجها.

وأظهرت الدراسات أن حزام الأمان له دور في إنقاذ كثير من الأرواح خصوصاً أن الفكرة الأساسية لحزام الأمان تعتمد على الحيلولة دون اصطدام السائق أو الراكب بمقود السيارة أو الاندفاع خارجها من خلال الزجاج الأمامي عندما تتوقف السيارة فجأة نتيجة أي سبب من الأسباب، وذلك لأن جسم الراكب يكسب سرعة السيارة من دون القدرة على التوقف الفجائي، وهذا ما يعرف بمبدأ القصور الذاتي.

من جانبها أكدت شرطة أبوظبي لـ«الإمارات اليوم» أن ربط الركاب لحزام الأمان مسؤولية تقع على قائد المركبة، إذ إنه يجب عليه إلزام الركاب بربط الحزام قبل انطلاق الرحلة، موضحة أنه في حال وقعت المخالفة على أي من الركاب فإن السائق يتحمل قيمة الغرامة، وهي 400 درهم من دون نقاط مرورية، أما في حال وقعت المخالفة على السائق نفسه، فإنه يتحمل قيمة الغرامة وهي 400 درهم فضلاً عن أربع نقاط مرورية.

ودعت شرطة أبوظبي السائقين والركاب إلى ضرورة استخدام حزام الأمان، حفاظاً على سلامة الجميع، وتعزيز الجهود المبذولة في السلامة المرورية، مشيرة إلى أن استخدام حزام الأمان يساعد على تفادي غالبية الإصابات في حوادث المرور، ويقلل من مضاعفات الاصطدامات.

أعلى معايير السلامة

سجلت مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، خلال الفترة من أول يناير إلى نهاية يونيو الماضيين، 22 ألفاً و162 مخالفة عدم الالتزام باستخدام حزام الأمان أثناء سير المركبات.

وحثت السائقين على الالتزام بقوانين وأنظمة المرور، حفاظاً على سلامة السائقين وسلامة مستخدمي الطريق، مؤكدة الاهتمام المستمر بتوفير أعلى معايير السلامة المرورية ونشر الوعي المروري بين السائقين.


- الراكب غير الملتزم بحزام الأمان يندفع بقوة 1500 كغم إلى الأمام، عند توقف السيارة فجأة إذا كانت منطلقة بسرعة 100 كم/‏‏‏‏‏‏ساعة.

400

درهم قيمة غرامة عدم ربط حزام الأمان للراكب.

طباعة