مصرع 3 أشخاص بينهم إمرأة وإصابة 16 آخرين في حادثين منفصلين برأس الخيمة

لقيت إمرأة من جنسية دولة آسيوية، وشخص من جنسية دولة عربية، مصرعهما، فيما تعرض 5 آخرون من جنسيات مختلفة لإصابات متفاوتة بعد تعرضهم لحادث تصادم قوي بإحدى الطرق برأس الخيمة.

وأشار مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة بالإنابة، أحمد الصم النقبي، إلى أنه نتيجة السرعة الزائدة التي كانت تسير بها المركبة التي كان على متنها المتوفيان "امرأة، م.ف 27 عاماً"، من جنسية دولة آسيوية، وشخص "ن.س 26 عاماً"، من جنسية دولة عربية، برفقة كلاً من "س.أ 38 عاماً، وأ.س 30 عاماً، من جنسية دولة أجنبية"، و"أ.ب 32 عاماً، من جنسية دولة آسيوية"، أثناء سيرها على دوار السفينة، أدى إلى انحرافها، ولم يتمكن سائقها من السيطرة على مقودها، ما أدى إلى اصطدامه بعدة حواجز ومطاعم، ثم اصطدامه بمركبة ثقيلة كانت متوقفة على جانب الطريق، ما ادى إلى اصابة راكبيها من جنسية دولة آسيوية هما "م.أ 32 عاماً"، و"م.ا 37 عاماً"، بإصابات متفاوتة، بالإضافة إلى إصابة جميع ركاب المركبة الأولى، وإحداث أضرار مادية جسيمة على المركبة.

وعلى الفور تم تحريك دوريات الشرطة وسيارات الإسعاف والإنقاذ لمكان الحادث، وتم نقل المتوفيان والمصابين للمستشفى لتلقي العلاج اللازم.

ومن جانب آخر، لقي مواطن "أ.ع.خ 30 عاماً"، مصرعه متأثراً بجروحه العميقة بعد تعرضه لحادث إنحراف وتدهور مركبته بإحدى الطرق برأس الخيمة، فيما أصيب 11 شخص بينهم أطفال بإصابات بليغة ومتوسطة.

وأفاد مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة، إلى أن الحادث وقع بينما كان المواطن يسير بمساره الصحيح بإحدى الطرق، برفقه عائلته، حيث فوجئ بإنحراف إحدى الشاحنات بشكل مفاجىء وحاول تفاديها، إلا أنه لم يستطع السيطرة على المركبة ما أدى إلى تدهورها عدة مرات، وأسفر عن وفاة المواطن على الفور وإصابة عائلته بإصابات متفاوتة، وعلى الفور تم تحريك دوريات الشرطة وسيارات الإسعاف والإنقاذ لمكان الحادث، ونقلهم جميعاً للمستشفى لتلقي العلاج اللازم.

ولفت المقدم أحمد الصم إلى أنه تم تحويل ملف الحادثين للجهات المختصة لإستكمال الإجراءات القانونية اللازمة، فيما جدد نداءه لجميع قائدي المركبات، وخاصة الشاحنات، بضرورة اتباعهم للقواعد والأنظمة المرورية المعمول بها على مستوى الدولة وعدم التهاون بها، للحفاظ على أرواحهم وأرواح الجميع، مؤكداً حرص إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة على توعية جميع السائقين على مدار العام بالنتائج الوخيمة التي قد يتعرضون لها نتيجة عدم اتباعهم وعدم التزامهم بالقواعد المرورية، كما أنها تحرص على تنظيم العديد من الحملات التوعوية لهم والتي من شأنها العمل على رفع ثقافتهم المرورية.

وأضاف بأن جميع الجهات بشرطة رأس الخيمة، بدء بغرفة العمليات المركزية والدوريات وسيارات الإسعاف والإنقاذ على أهب الإستعداد لتلقي أي بلاغ في كل الأوقات وتقديم المساندة والدعم اللازمين للجميع بكل كفاءة وبأحدث الأجهزة والمعدات لإنقاذ وإسعاف المصابين، متمنياً للجميع عاماً سعيداً بعيداً عن الحزن والمآسي الناتجة عن الحوادث المرورية وغيرها.

طباعة