استجابة

تكاليف الفحوص

تكفلت متبرعة بمساعدة (أ.ع) على تسديد تكاليف الفحوص والتحاليل والأدوية التي يحتاج إليها وليدها. ونسق «الخط الساخن» بين المتبرعة وشعبة الخدمة الاجتماعية في مستشفى الوصل في دبي، لتوصيل المساعدة إلى الجهة المعنية. وكانت «الإمارات اليوم» نشرت أمس، قصة معاناتها بسبب عدم قدرتها على تأمين تكاليف العلاج لرضيعها. و(أ.ع) باكستانية، تسكن في دبي، عمرها 32 عاماً، وضعت مولوداً في مستشفى الوصل في دبي، قبل نحو شهرين، وتبين أنه يعاني من فيروس في الدم، وفتحة في القلب. كما أنه يحتاج إلى فحوص وتحاليل طبية وأدوية مكلفة. وقدرت تكلفة العلاج في المستشفى بـ 4000 درهم، في حين أن راتب زوجها لا يزيد على 1500 درهم شهرياً.

تبرع بالكلى

تلقى «الخط الساخن» اتصالات عدة من متبرعين يرغبون في فحص أنسجتهم للتبرع بكلاهم لزوج المواطنة (ح.ن) الذي يعاني من الإصابة بفشل كلوي منذ ثلاث سنوات.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت أول من أمس، قصة معاناة (ح.ن - 26 عاماً) التي تبحث عن متبرع لزوجها (25 عاماً)، بعدما نصحه أطباؤه بإجراء عملية زراعة كلى، ما دام في مقتبل العمر.

طباعة