الطالباني يصل إلى أنقرة في زيارة غير رسمية - الإمارات اليوم

الطالباني يصل إلى أنقرة في زيارة غير رسمية

 


بدأ الرئيس العراقي جلال الطالباني أمس أول زيارة له لتركيا منذ توليه الرئاسة، بعد أسبوع واحد من انتهاء عملية برية كبيرة نفذتها أنقرة ضد متمردي حزب العمال الكردستاني المتمركزين في شمال العراق


. وتهدف زيارة الطالباني التي تستمر يومين الى تعزيز العلاقات مع تركيا في مجال السياسة والتجارة والطاقة والامن بعد تدهورها بشدة في السنوات الاخيرة بسبب مسألة حزب العمال، وخشية أنقرة من أن الأكراد في شمال العراق يسعون لإقامة دولة خاصة بهم. وسيجري الطالباني محادثات مع الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.


واستقبل الطالباني الذي رافقه العديد من الوزراء لدى نزوله من الطائرة المتحدث باسم الحكومة التركية جميل جيجيك، وزيارة الطالباني ليست «رسمية» وإنما «زيارة عمل» بحسب المصادر التركية ما يعني انها أدنى منزلة وفقاً للبروتوكول، ورفض الجيش التركي إجراء مراسم استقبال رسمية للطالباني، لكنه بعث له بحماية خاصة.


وكان الرئيس التركي السابق أحمد نجدت سيزر قد رفض دعوة الطالباني الى أنقرة بسبب فشل حكومة العراق في التصدي لمتمردي حزب العمال.


وينظر الأتراك الى الزيارة كمناسبة «لطي الصفحة» في العلاقات الثنائية التي تسممها اتهامات القادة الاتراك لاكراد العراق بالتساهل حيال المتمردين الاكراد ودعم تحركاتهم في مناطقهم.

طباعة