عبدالحميد محمد: الخسارة لن تكون مؤثرة - الإمارات اليوم

عبدالحميد محمد: الخسارة لن تكون مؤثرة

   أدى المنتخب الكويتي تدريبه الاساسي مساء أمس باستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة. وكانت البعثة الكويتية وصلت الى العاصمة ابوظبي عصر الاحد قادمة من العاصمة العمانية مسقط، حيث نزلت البعثة بفندق رويال مريديان ابوظبي. ويعول الكويتيون كثيرا على منتخبهم في التصـفيات ويأملون ان تخرج الكرة الكويتية من كبوتـها حـيث تواصـل الاعداد الى نحـو 40 يوما خـاض خـلالها المنتخـب سبع مباريـات كـان اخرها امام عمان الاسبوع الماضي وانتهت المباراة بالتعادل 1/ .1 واعتبر رئيس البعثة وعضو اللجنة المؤقتة لادارة اللعبة في الكويت المعينة من «الفيفا» عبد الحميد محمد ان حديث زميله في اللجنة المؤقتة غسان نصر عن المدرب الكرواتي «رادان» يعد رأيا شخصيا. وقال غسان في تصريحات سابقة ان مباراة الكويت مع الامارات ستحدد مصير المدرب. واكد عبدالحميد في الوقت نفسه ان التقييم للمدرب سيحدث بعد المباراة ومن ثم تحديد الموقف، معتبرا ان اكبر مشكلات الكرة الكويتية غياب الاستقرار الفني في العامين الماضيين، حيث تعاقب على تدريب المنتخب ستة مدربين بجانب غياب تطبيق الاحتراف الذي يطبق الآن بصورة جزئية. وقال عبدالحميد ان «حال المنتخب الكويتي تغير كثيرا في الفترة الاخيرة حيث حرص اتحاد الكرة على توفير المناخ المطلوب للاعداد الذي استمر اربعين يوما خاض خلالها سبع مباريات، وان المستوى تطور كثيرا عن الفترة السابقة ونأمل ان نجني ثمار هذا الاعداد في التصفيات». واكد رئيس البعثة الكويتية ان مباراة الغد عادية بالنسبة لهم ويهمهم ان يحققوا فيها نتيجة ايجابية تكون دافعا للفريق في بقية مشوار التصفيات لكن خسارتها لن تكون مؤثرة لان هناك خمس مباريات متبقية يمكن التعويض فيها، وما نتمناه ان يوفق منتخبا الكويت والامارات في نهاية المطاف في التأهل الى المرحلة الرابعة من التصفيات.  ويرى رئيس البعثة الكويتية ان فوز الامارات على بلاده في اخر مواجهة بين الفريقين في بطولة خليجي 18 الاخيرة ليست مقياسا، لاختلاف طبيعة المنافستين وظروفهما، مبينا ان الوضع مختلف وفريقه يدخل هذه التصفيات من اجل المنافسة وليس من اجل المشاركة فقط

طباعة