طريقتان: تقليدية وشفّافة

تقويم الأسنان.. ابتسامة دون مشقّة

صورة

يعمل تقويم الأسنان عن طريق الضغط على جميع الأسنان لتحريكها إلى مكانها الصحيح، وتحسين مظهرها وطريقة عملها، كما يُساعد التقويم على الحفاظ على صحة الأسنان واللثة ومفاصل الفك على المدى الطويل.

ويوفر الأطباء المختصون ذوو الكفاءة العالية من الكلية الأوروبية الجامعية EUC نصائح للحصول على ابتسامة مثالية وعضّة صحية باستخدام طرق علاجية متنوعة، مثل التقويم المعدني وتقويم الأسنان الشفاف (إنفيزالاين).

التقويم المعدني هو العلاج التقليدي الأكثر انتشاراً، وهو عبارة عن مجموعة أسلاك ومشابك معدنية تعمل معاً على تحريك الأسنان بهدف الحصول على اصطفافها الصحيح.

وإذا كنتم لا ترغبون بالأقواس المعدنية التقليدية، فلكم خيار التقويم الشفاف أوالذي يعرف بـ«إنفيزالاين»، وهو نوع خاص من التقويم مصنوع من مادة طبية معينة قابلة للإزالة والتركيب، يتم صنعها خصيصاً للمريض بحيث تطابق شكل فمه وتنسيق أسنانه. وهي تقنية ليست ذات ميزة جمالية فحسب لأنها شفافة، بل لكونها أيضاً لا تحتاج إلى تركيب الأسلاك والمشابك المعدنية بعكس الحال مع التقويم المعدني التقليدي.

فوائد تقويم الأسنان:

• تحسين المظهر والابتسامة؛ حيث إن هناك بعض الحالات التي يؤثر بها النمو غير الطبيعي للأسنان والفك على شكل الوجه.

• الحصول على أسنان مستقيمة، وتصحيح تزاحمها.

• علاج مشكلات حالات انقطاع النفس الخفيف، والشفة الأرنبية، والحنك.

• تصحيح إطباق الأسنان الأمامية والخلفية، والقضاء على اللثغة.

• الحفاظ على الأسنان البارزة من التلف.

نظافة الأسنان أثناء التقويم

ينصح الأخصائيون من الكلية الأوروبية الجامعية EUC بأهمية العناية بالأسنان خلال فترة التقويم، حيث إن تجمّع الأسلاك والأشرطة المطاطية والحشوات والأجهزة المختلفة المستخدمة في تقويم الأسنان وبقايا الطعام تعمل على تصبّغ الأسنان إذا لم تُنظّف، لذا من المهم تنظيف الأسنان بفرشاة ومعجون يحتوي على الفلورايد وإزالة أي طعام قد يكون عالقاً في المشدات بعد الانتهاء من تناول كل وجبة، كما من المفيد استخدام غسول فم يحتوي على الفلورايد؛ لأن الغسول يستطيع التخلص من بقايا الطعام، والوصول إلى الأماكن التي لا تستطيع الفرشاة الوصول إليها، ومن الجيد أيضاً استخدام خيط الأسنان بطريقة لطيفة للتخلص من بقايا الطعام، وتجنّب الضغط بقوة بالأماكن القريبة من الأسلاك المقوسة، ومن الجدير بالذكر أن هناك فرشاة مخصصة للتنظيف بين أقواس التقويم يمكن استخدامها، وينبغي الانتباه إلى تنظيف فرشاة الأسنان بعد كل مرة يتم استخدامها بها، ولكن ليس بالمعجون.

طباعة