فيديو صادم يكشف زواج أطفال صغار في الهند رغم حظره منذ 92 عاماً

مرت 92 عامًا منذ حظر زواج الأطفال في الهند، ولكن لا يزال هذا التقليد البغيض يمارس في البلاد، لا سيما في ولايات مثل هاريانا وراجستان.

في حين أن السن القانوني للزواج من فتاة هو 18 عامًا والصبي يبلغ 21 عامًا، إلا أنه لا يزال الأطفال الأبرياء يجبرون على الزواج من قبل أسرهم.

وفي انتهاك صارخ للقوانين، ظهرت مقاطع فيديو وصور على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر زيجات أطفال تجري في منطقة بهيلوارا في ولاية راجاستان.

وتم الإبلاغ عن ثلاث حالات زواج أطفال في ولاية راجاستان، في الأيام القليلة الماضية. وحدث زواج طفلين في أحد المعابد بولاية راجاستان في 7 ديسمبر الماضي، بينما أوقفت الإدارة زواجًا آخر.

وتراوحت أعمار جميع الأطفال الأربعة بين 10 و12 سنة.

وفي مقطع مزعج، يمكن رؤية الأطفال وهم يرتدون ملابس الزفاف التقليدية، ويؤدون طقوس زفافهم محاطة بمجموعة من النساء يوجهنهم، حيث لا يدرك الأطفال الأبرياء ما يدور من حولهم، حيث يعتقد الأطفال أنها نوع من اللعب، حيث يضحكون ويتشاجرون مع بعضهم البعض.

على الرغم من أن زواج الأطفال غير قانوني، أصدر المكتب الوطني لسجلات الجريمة (NCRB) بيانات مؤخرًا تظهر ارتفاعًا بنحو 50% في حالات زواج الأطفال في الهند في عام 2020 مقارنة بعام 2019.

وفي عام 2018، ذكر مسح أجرته اليونيسف أن 7٪ من الفتيات يتزوجن في سن 15 و27٪ يتزوجن قبل سن 18.

ولا يؤثر زواج الأطفال على الحقوق الأساسية في الحرية والحياة فحسب، بل يؤثر أيضًا على الصحة الإنجابية للطفلة.

وتناولت الصحافة الهندية هذه الواقائع التي حدثت مؤخراً، وقالت إنه حان الوقت لأن تتخذ الحكومة خطوات فورية وعاجلة لوقف حدوث مثل هذه المظالم.

 

طباعة