الوجهة تختار إنجازاً جديداً يحمل هدفاً نبيلاً

القرية العالمية تقترب من الـ 25 رقماً قياسياً في يوبيلها الفضي

صورة

نجحت القرية العالمية في دبي في تحقيق رقم جديد بـ«غينيس للأرقام القياسية»، مقتربة من هدفها في تحقيق 25 رقماً قياسياً في إطار احتفالاتها بموسم اليوبيل الفضي.

واختارت الوجهة الرقم القياسي الجديد لكونه يحمل هدفاً نبيلاً مرتبطاً باليوم العالمي للسرطان الذي صادف الرابع من فبراير، ونجحت القرية في تحقيق «أكبر عدد من الشرائط التوعوية يتم تصنيعها من قبل فريق خلال ساعة واحدة».

ووزّعت القرية العالمية جميع الشرائط المتعددة الألوان على ضيوفها في ذلك اليوم، لنشر الوعي حول المرض.

وأعربت القرية العالمية عن فخرها بالمشاركة في دعم اليوم العالمي للسرطان، الذي يصادف الرابع من فبراير من كل عام، ويتم الاحتفاء به حول العالم، بهدف نشر التوعية والسعي نحو الوقاية من هذا المرض.

وأضافت الوجهة العائلية في بيان، أنها «تؤمن بأن دورها لا يقتصر على توفير التجارب الثقافية والترفيهية لضيوفها فحسب، وإنما يمتد خارج حدودها الجغرافية ليغطي المجتمع ومختلف المناسبات العالمية» ذات الأهداف الإنسانية النبيلة.

وتستمر القرية في الترحيب بضيوفها يومياً في الموسم الـ25 حتى 18 أبريل المقبل، مع تطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة، والالتزام بالإجراءات الاحترازية، حرصاً على سلامة جميع الضيوف.

يُشار إلى أن القرية العالمية تجمع بين 78 ثقافة من حول العالم، متمثلة في 26 جناحاً، يتألق كل منها بمحاله التي تقدّم الحرف والمشغولات اليدوية والمنتجات الأصيلة، إضافة إلى العروض الثقافية، ويُعد جناحا روسيا، وكمبوديا وفيتنام، أحدث الإضافات لهذا الموسم في القرية العالمية.

• توزيع جميع الشرائط المتعددة الألوان على الزوّار.

• 4 فبراير يصادف اليوم العالمي للسرطان.

طباعة