يضم 7000 كائن بحري وأسماكاً نادرة

جدة تحتضن أكبر متحف مائي على كورنيش البحر الأحمر

«المتحف» يتربع على مساحة 5000 متر مربع. واس

تحتضن مدينة جدة السعودية أكبر متحف مائي على كورنيش البحر الأحمر، يضم بين أروقته عجائب المخلوقات البحرية، وأكثر من 7000 كائن بحري مستمد من 200 صنف، موزعة على 155 حوضاً بما فيها أنواع الأسماك.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، أول من أمس، أن «المتحف المائي يمتاز بوجود مجموعة من الأسماك النادرة، خصوصاً أسماك البحر الأحمر الذي يشتهر بطبيعته المرجانية وشعابه المميزة، ويتربع على مساحة 5000 متر مربع، تضم مجموعة مرافق وصالات تعكس جمال البيئة المائية، وعرض الأفلام والمجسمات».

ويعكس مدخل المتحف عناصر للبيئة المائية في قاع البحر، من خلال المشاهد المعروضة على شاشات عرض ذات تقنية عالية، إلى جانب قاعة تعرض لوحة من أشجار المانغروف التي تنمو على شواطئ البحر الأحمر.

كما يضم الطابق الأول لهذه القاعة صالات تعرض فيها مجموعة من الأفلام الترفيهية والتعليمية التي تطل على حوض أسماك القرش، في حين تحتوي القاعة المرجانية على منطقة ترفيهية للأطفال تضم أجهزة عرض تعرض أفلاماً تثقيفية عن مختلف أنواع الأسماك.

وزود المتحف بأحواض تتسع لنحو سبعة ملايين لتر ماء، جرى تصميمها وفقاً لأعلى المعايير الهندسية المتمازجة مع الشعب المرجانية والنباتات البحرية، ويضم في جهازه الفني أكثر من 25 خبيراً في جهاز الدعم الحيوي ومستشفى للعلاج وتطعيم الأسماك.

طباعة